قلق على مسلمَين بريطانيين محتجزين بالسعودية   
السبت 1428/2/28 هـ - الموافق 17/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 3:36 (مكة المكرمة)، 0:36 (غرينتش)

مسعود شجرة عبر عن القلق على وضع الرجلين (الجزيرة -أرشيف)
أعربت اللجنة الإسلامية لحقوق الإنسان في بريطانيا عن قلقها حيال وضع مسلمَيْنِ، أحدهما بريطاني من أصل صومالي وآخرُ ليبي مقيم في إيرلندا، اعتقلتهما السلطات السعودية بعد وصولهما أراضيها.

وقال مسعود شجرة المتحدث باسم اللجنة إن السلطات السعودية أطلقت سراح المعتقلين قبل موسم الحج، لكنها احتجزت منذ ذلك الوقت جوازي سفرهما ولم تسمح لهما بمغادرة الأراضي السعودية.

من جانبه قال أحد الرجلين إنهما يعيشان في ظروف سيئة، ويعانيان من أمراض أصيبا بها في السجن. مضيفا أنه ليس هناك أي سبب قانوني يحول دون مغادرتهما السعودية.

وأضاف عبد الله حسن في اتصال مع الجزيرة أن جهودهما لمقابلة مساعد وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف لشرح ظروفهما باءت بالفشل.

هذا وقد رفض المتحدث باسم الخارجية البريطانية التعليق على هذا الموضوع، واكتفت الخارجية البريطانية بإصدار بيان قالت فيه إنها لا تملك أي معلومات عن المدعو عبد الله حسن.

كما أكد البيان أن الشخص لم يتصل بالقنصيلة البريطانية في السعودية، ودعاه إلى الاتصال بالقنصيلة إذا كان فعلا يحمل الجنسية البريطانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة