إيران تنشر منظومة "أس 300" قرب موقع نووي   
الاثنين 26/11/1437 هـ - الموافق 29/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 8:58 (مكة المكرمة)، 5:58 (غرينتش)
عرض التلفزيون الإيراني صورا لما قال إنها منظومة صواريخ  أس 300 الروسية الصنع، مشيرا إلى أنها نصبت في محيط منشأة فوردو النووية وسط البلاد. بينما أكدت وسائل إعلام إيرانية أن الاختبارات اللازمة أٌجريت على المنظومة قبل نصبها قرب المنشأة المخصصة لتخصيب اليورانيوم.

وأظهر تقرير مصور بثه التلفزيون الإيراني منظومة أس 300 وهي توجه منصات الإطلاق نحو السماء إلى جانب مضادات جوية أخرى.

وبثت تلك الصور بعد ساعات من تأكيد المرشد الأعلى للجمهورية علي خامنئي أمام مسؤولين كبار في القوات الجوية أن القدرات العسكرية الإيرانية هدفها دفاعي فقط.

واعتبر خامنئي أن منظومة أس 300 دفاعية وليست هجومية، مشيرا إلى أن الجدل بشأنها من صنيعة أعداء ايران -على حد وصفه- وأن الأميركيين بذلوا كل مساعيهم "كي لا تحظى إيران بهذه الإمكانية".

وتوقفت منشأة فوردو -التي تقع في جبل قرب مدينة قم- عن تخصيب اليورانيوم منذ دخول الاتفاق النووي بين إيران والقوى الكبرى حيز التنفيذ في يناير/كانون الثاني، وتم الاحتفاظ بـ1044 جهاز طرد مركزي لأغراض بحثية.

ويوم 21 أغسطس/آب، كشفت إيران للمرة الأولى منظومتها الدفاعية الصاروخية الجديدة "باور 373" المصنعة محليا والمماثلة لمنظومة الصواريخ الروسية أس 300 الذي بدأته عندما قررت روسيا تعليق عقد تسليم منظومة الدفاع الجوي المتطورة عام 2010 بسبب العقوبات الدولية على طهران.

وسمح إبرام الاتفاق النووي بين إيران والقوى العظمى في يوليو/تموز2015 برفع تدريجي للعقوبات بعد أن تعهدت طهران بضمان الطبيعة السلمية المحضة لبرنامجها النووي عبر خفض كبير لقدراتها بهذا المجال. وإثر ذلك سمحت موسكو مجددا بتوريد صواريخ أس-300  لطهران.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة