بغداد تعرض مبارزة بين بوش وصدام   
الجمعة 1423/7/28 هـ - الموافق 4/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صدام حسين مستعرضا سيفا قدم له هدية في عيد ميلاده الماضي (أرشيف)

رفضت الولايات المتحدة الاقتراح الذي تقدم به نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان تنظيم مبارزة بين الرئيس الأميركي جورج بوش والرئيس العراقي صدام حسين واعتبرته "غير مسؤول".

وقد استهزأ المتحدث باسم البيت الأبيض آري فلايشر بالاقتراح العراقي وقال "في الماضي عندما كانت للعراق خلافات كان يجتاح جيرانه. ولم تحصل هناك مبارزات بل حصلت اجتياحات. كان هناك استعمال لأسلحة الدمار الشامل والجيش. هكذا يحل العراق خلافاته". وقال فلايشر "لا يمكن أن يكون هناك رد جدي على اقتراح غير مسؤول كهذا".

وكان رمضان قد اقترح أمس الخميس تنظيم مبارزة بين الرئيسين العراقي صدام حسين والأميركي جورج بوش. وقال رمضان إن "بوش يريد مهاجمة العراق والجيش والبنى التحتية. إذا كانت هذه الرغبة صادقة, فليواجه الرئيس الأميركي ومجموعة يختارها مجموعة من بلادنا".

وأضاف "سنختار حينئذ أرضا محايدة ونكلف (الأمين العام للأمم المتحدة) كوفي إنان الإشراف (على المبارزة). وعلى كل من المجموعتين استخدام نفس نوع السلاح. رئيس ضد رئيس ونائب رئيس ضد نائب رئيس والمبارزة تبدأ". وخلص إلى القول "إنها الوسيلة لتجنيب الشعبين العراقي والأميركي" عواقب الحرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة