الدبابات الإسرائيلية تقصف بلدة كفر شوبا اللبنانية   
السبت 1423/1/24 هـ - الموافق 6/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دبابات إسرائيلية تستعد لقصف مواقع لبنانية عقب قيام حزب الله بقصف عدد من مواقع الجيش الإسرائيلي بمزارع شبعا
قصفت الدبابات الإسرائيلية اليوم مشارف بلدة كفر شوبا المواجهة لمنطقة مزارع شبعا التي تحتلها إسرائيل. وذكر شهود عيان أن عددا من القذائف سقط على مشارف البلدة دون أن تشير إلى وقوع قتلى أو جرحى.

وجاء القصف الإسرائيلي بعد يوم من هجوم مقاتلي حزب الله على مواقع للقوات الإسرائيلية. حيث أطلقوا 25 صاروخا مضادا للدبابات وقذائف هاون على مواقع إسرائيلية في قطاع مزارع شبعا.

وقصفت مقاتلات إسرائيلية مشارف بلدات لبنانية على الحدود أمس بعد هجوم حزب الله. وقالت مصادر أمنية لبنانية إن مقاتلتين إسرائيليتين أطلقتا صاروخين على ضواحي كفر شوبا في الأراضي اللبنانية.

وتستخدم إسرائيل المقاتلات والمدفعية في قصف مشارف البلدات اللبنانية القريبة من الحدود بشكل شبه يومي منذ بدأ حزب الله تصعيد هجماته على مزارع شبعا المحتلة ردا على العدوان الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني واجتياحها لمدن وبلدات الضفة الغربية.

وكانت إسرائيل حذرت لبنان وسوريا بأنها لن تتهاون مع هجمات حزب الله على مواقعها في مزارع شبعا. وقد أعادت سوريا انتشار بعض قواتها البالغ قوامها 20 ألف جندي في لبنان وذلك لجعلها على ما يبدو أهدافا يصعب على إسرائيل مهاجمتها.

من ناحية أخرى فككت عناصر من القوة الدولية اليوم راجمتي صواريخ كاتيوشا, عثرت عليهما منصوبتين في جنوب لبنان بالقرب من الحدود مع إسرائيل ومعدتين للإطلاق.

وأوضح ضابط في القوة الدولية طلب عدم الكشف عن اسمه أن عناصر من الكتيبة الفيجية عثرت على الراجمتين منصوبتين في منطقة القوزح في القطاع الغربي الواقعة على بعد خمسة كيلومترات من الخط الأزرق الذي رسمته الأمم المتحدة بين لبنان وإسرائيل إثر انسحاب القوات الإسرائيلية من جنوب لبنان في مايو/ أيار 2000.

وأكد المصدر نفسه أن القوة الدولية أبلغت الجيش اللبناني بما حصل وأن عناصر من كتيبة الهندسة في الجيش اللبناني قدمت إلى المكان وقامت بتفكيك الراجمتين ونقلهما. يذكر أن الجيش اللبناني اعتقل أمس, حسب ما أعلنت مصادر أمنية لبنانية, جنوبي شرقي لبنان ستة فلسطينيين واحتجز بطارية إطلاق صواريخ من نوع غراد كانت بحوزتهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة