عاهل السعودية ينفي وجود شقاق داخل العائلة الحاكمة   
الأحد 1428/1/9 هـ - الموافق 28/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:02 (مكة المكرمة)، 23:02 (غرينتش)

الملك عبد الله لم يكشف طبيعة  خلافات الأسرة المالكة التي تتحدث عنها المنتديات والمواقع الإلكترونية (الفرنسية-أرشيف)
نفى العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز ما تردد من أنباء عن وجود شقاق داخل العائلة المالكة.

وقال الملك عبد الله في حديث نقلته وكالة الأنباء السعودية إن ظهور عدد كبير من الشخصيات البارزة في العائلة الحاكمة لدى عودة أحد الأمراء من مستشفى بريطاني -والذي أبرزته وسائل الإعلام- استهدف تبديد أي حديث عن وجود مثل هذه الخلافات.

وأشار إلى أن الاستقبال كان الرد على أي تقولات تدور في الخارج حول ترابط وتلاحم أبناء الأسرة المالكة، وكان الرد أيضا على كل المنتديات والمواقع الإلكترونية التي تبث من أوكار لا يعرف أحد عناوينها وتتحدث عن تباعد مزعوم بين أبناء هذه الأسرة.

ولم يتضح بعد ما هو الشقاق الذي كان يشير إليه العاهل السعودي، لكن الحديث يتردد بين دبلوماسيين وسعوديين من أصحاب النفوذ عن وجود خلافات سياسية بين أفراد العائلة الحاكمة بخصوص العراق وبسبب تحقيق بريطاني في فضيحة فساد متعلقة بصفقة أسلحة كبيرة للسعودية.

وكان الملك عبد الله اتخذ خطوات في أكتوبر/تشرين الأول الماضي لضمان التوافق بين مجموعة من أفراد العائلة الحاكمة ومن بينهم بعض الأمراء الشبان على من يتولى الحكم بعد أخيه غير الشقيق الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد وذلك بتشكيل لجنة خلافة.

يشار إلى أن الملك عبد الله الذي يعتقد أنه في الثمانينيات من عمره تولى السلطة في عام 2005، متعهدا بإجراء إصلاحات حذرة. ويعتبره السعوديون حريصا على تطهير الحكومة التي اتهمها بعض رجال الدين والمعارضين بالفساد والبيروقراطية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة