بلاتر يعترف بفساد الفيفا   
الاثنين 1432/12/12 هـ - الموافق 7/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 20:47 (مكة المكرمة)، 17:47 (غرينتش)

بلاتر: الفترة الأخيرة كانت الأصعب في تاريخ الفيفا (الأوروبية-أرشيف)

اعترف رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جوزيف بلاتر بوجود "أخطاء فادحة" في الفيفا، ظهرت من خلال فضائح الفساد التي اكتشفت في الفترة الماضية.

وذكر بلاتر -في مقاله الذي نشره موقع "إنسايد وورلد فوتبول" على الإنترنت- إن "الأيام المائة الأخيرة كانت من أصعب الأيام في تاريخ الفيفا الذي يمتد لأكثر من مائة عام".

وأضاف بلاتر "نحتاج إلى وقت لهز الشجرة وإسقاط جميع ثمار التفاح الفاسدة"، مشيرا إلى أهمية مواجهة بعض الأخطاء التي ارتكبت، ومن بينها أخطاء "مروعة".

ويُنتظر أن يكشف بلاتر الاثنين -على هامش افتتاح الإستاد الدولي الجديد في مدينة زيوريخ السويسرية- عن خطوات الإصلاح التي سيجريها في الفيفا، والتي وعد بها قبل أسبوعين.

وشهدت الشهور الماضية العديد من الفضائح بشأن تورط مسؤولين رفيعي المستوى -من بينهم بعض أعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا- في فضائح فساد، بالإضافة للاشتباه في وجود عمليات تقديم رشى تتعلق بعملية التصويت على حق استضافة بطولتيْ كأس العالم 2018 و2022 اللتين منحتا لروسيا وقطر على الترتيب.

ووضعت هذه الفضائح الفيفا في أسوأ فترة له على مدار 107 أعوام منذ تأسيسه.

وذلك ما دفع بلاتر الشهر الماضي للإعلان عن اتخاذه إجراءات لإصلاح الفيفا واستعادة المصداقية والشفافية للاتحاد، ولعل من أبرزها تشكيل لجنة من الخبراء للإدارة الرشيدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة