محتجون في المجر يقتحمون مبنى التليفزيون الحكومي   
الأربعاء 1427/8/26 هـ - الموافق 20/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:38 (مكة المكرمة)، 21:38 (غرينتش)
المحتجون أضرموا النار بمبنى التليفزيون قبل أن تسيطر الشرطة المجرية على الموقف (رويترز)
 
اقتحم مئات المتظاهرين مبنى التليفزيون الرسمي في العاصمة المجرية بودابست وأضرموا النار فيه احتجاجا على تصريحات رئيس الوزراء فيرينيك جيوركساني بوصفه كاذب.
 
وقالت وكالة الأنباء المجرية إن المتظاهرين اليمينيين أرادوا الاحتجاج على اعتراف رئيس الوزراء الاشتراكي بأنه كذب من أجل الفوز في الانتخابات. وقد أصيب عشرات المحتجين ورجال الشرطة بجروح خلال الصدامات.
 
وتمكن المحتجون من الدخول إلى مقر التليفزيون, وأضرموا النيران داخل المبنى, لكن الشرطة تمكنت في الأخير من إخراجهم بعد استخدامها قنابل مسيلة للدموع وخراطيم المياه.
 
وكانت الإذاعة المجرية بثت مساء الأحد الماضي تسجيلا لخطاب أمام نواب الحزب الاشتراكي في جلسة مغلقة قال فيه جيوركساني إن الحكومة "لم تقم سوى بارتكاب حماقات" وأنه "كذب" لمدة عام ونصف لإخفاء خطته للتقشف التي وصفت بأنها مؤلمة لكنها ضرورية.
 
وعقب بث التسجيل طالب مئات المتظاهرين اليمينيين صباح أمس باستقالته, واعتصموا في بودابست أمام البرلمان مقر السلطتين التشريعية والتنفيذية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة