طهران: محاكمة جماعة تآمرت على خاتمي   
الأحد 1421/9/15 هـ - الموافق 10/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية إن محكمة ثورية إيرانية بدأت محاكمة أفراد -من جماعة شيعية- متهمين بمحاولة اغتيال قاض كبير.

وأضافت أن 30 عضوا من جماعة تطلق على نفسها اسم جماعة "مهدويات" يحاكمون بتهمة محاولة اغتيال رئيس الهيئة القضائية في طهران علي رازيني عام 1999. وكان رازيني قد أصيب بجروح بالغة، عندما ألقى مهاجمون قنبلة في سيارته.

وقد وجهت إلى الجماعة أيضا تهم بتدبير مؤامرات ضد الرئيس محمد خاتمي والرئيس السابق هاشمي رفسنجاني، وسرقة أسلحة من مستودعات الدولة. وتجرى المحاكمة خلف أبواب مغلقة، ولم تتضح بعد نتيجة أول جلسة استماع.

تجدر الإشارة إلى أن اسم مهدويات الذي تطلقه الجماعة على نفسها منسوب إلى المهدي الإمام الثاني عشر، الذي يعتقد الشيعة أنه سيعود مرة أخرى لإقامة العدل. ويتزعم الجماعة حفيد لمواطن مثقف ورجل دين بارز، توفي قبل الثورة الإسلامية عام 1979.

وقال مسؤولو الأمن إن جماعة مهدويات التي يتراوح عدد أعضائها بين 30 و34 عضوا تسعى للقضاء على أي شخص تعتقد أنه عقبة أمام عودة المهدي. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة