الحكم على مغربي إيطالي بالسجن 15 عاما في الرباط   
السبت 1424/8/9 هـ - الموافق 4/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أجهزة الأمن تواصل ملاحقة المتهمين بتفجيرات الدار البيضاء (أرشيف - الفرنسية)
أصدرت محكمة في الرباط حكما بالسجن خمسة عشر عاما على بريطيل أبو القاسم وهو مغربي يحمل الجنسية الإيطالية وذلك لإدانته بالقيام بنشاطات "إرهابية".

واتهمت المحكمة المغربية أبو القاسم (36 عاما) بالانتماء إلى التجمع الإسلامي للمغاربة المقاتلين والحركة السلفية الجهادية التي اتهمت بتنفيذ هجمات الدار البيضاء التي أسفرت عن مقتل 45 شخصا في مايو /أيار الماضي.

وجاء في عريضة الاتهام أن بريطيل على صلة وثيقة بتنظيم القاعدة، وأنه تدرب في أفغانستان بمعسكر الفاروق تحت قيادة محمد المصري الذي يعتبر أحد القريبين من أسامة بن لادن.

وقد حوكم أبو القاسم أيضا بتهمة "تشكيل عصابة إجرامية بهدف إعداد وارتكاب اعتداءات إرهابية للمساس بشكل خطير بالنظام العام". وقال محامي الدفاع إن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية اعتقلت الرجل منذ عام قبل أن تقوم أجهزة الاستخبارات الباكستانية بتسليمه إلى الشرطة المغربية.

ونفى أبو القاسم في المحكمة الاتهامات الموجهة إليه وخصوصا الانتماء إلى حركة السلفية الجهادية, مؤكدا أن عمله في إيطاليا كان يقتصر على ترجمة نصوص إسلامية إلى اللغة الإيطالية.

ويمنح القانون الجديد المدانين في المحاكم الجنائية المغربية إمكانية استئناف الحكم أمام الهيئة القضائية نفسها خلال مهلة عشرة أيام من تاريخ صدور الحكم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة