انتحار نائب مدير شركة إنرون الأميركية المنهارة   
الجمعة 1422/11/11 هـ - الموافق 25/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

روستي هاردين أحد محامي إنرون يتحدث للصحفيين أمام المحكمة الفدرالية بهيوستن بشأن إفلاس الشركة (أرشيف)
أعلنت شرطة ولاية تكساس الأميركية العثور على نائب رئيس شركة إنرون السابق كليفورد بوكستر ميتا بالرصاص في سيارته وذلك بعد يوم من استقالة مدير الشركة كينث لاي من منصبه في وقت تتهاوى فيه الشركة الخاضعة حاليا لتحقيقات من وزارة العدل للاشتباه بوجود تجاوزات مالية ضخمة.

وقالت متحدثة باسم الشرطة إن باكستر وجد ميتا داخل سيارته متأثرا فيما يبدو بطلقات نارية أصيب بها في رأسه موضحة أن الدلائل الأولية تشير إلى انتحاره. وأضافت أنه لا يوجود ما يشير إلى احتمال أن يكون للحادث علاقة بمؤامرة. وقد أكدت إنرون التي تعمل في مجال الطاقة ولها صلات بإدارة بوش وجمهوريين آخرين مقتل باكستر معبرة عن الأسف للحادث الذي اعتبرته انتحارا.

وقد استقال باكستر من منصب نائب رئيس مجلس إدارة إنرون في مايو/ أيار العام الماضي بعد خلافات مع كبير المدراء التنفيذيين في الشركة جيفري سكيلينغ بشأن معاملات في الميزانية تخفي مليارات الدولارات من الديون مما عرض إنرون لحالة إفلاس تعد الأكبر في التاريخ الأميركي. وقد أدى الانهيار المالي لإنرون إلى إفلاس كثير من المستثمرين والموظفين في الشركة الذين استثمروا أموالهم التقاعدية في أسهمها.

وأشارت تحقيقات أولية وملفات إلى أن باكستر جنى أرباحا بلغت أكثر من 35 مليون دولار مستفيدا من مدخرات إنرون منها 9 ملايين العام الماضي وحده.

وكان رئيس شركة إنرون كينث لاي قد استقال من منصبه. وذكرت إنرون في بيان أن كينث لاي سيستقيل من منصبه لكنه سيبقى عضوا في مجلس الإدارة. يأتي ذلك في الوقت الذي بدأت فيه تحقيقات من وزارة العدل والكونغرس.

وخضعت الشركة منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي لتحقيق من لجنة مالية في الكونغرس الأميركي عن تجاوزات مالية مما دفع مسؤولين وموظفين في الشركة إلى إتلاف مستندات تثبت تلك التجاوزات.

وقد دهم محققون من مكتب التحقيقات الفدرالي يوم الأربعاء المكاتب الرئيسية لشركة إنرون بولاية تكساس. وأمرت وزارة العدل الأميركية بتحقيق جنائي في عملية الإفلاس. وجمع المحققون أدلة على إقدام موظفين في الشركة على إتلاف مستندات من أجل إخفاء مخالفات مالية ضخمة للشركة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة