كاميرون: عنف "المتطرفين" يهدد بريطانيا لسنوات   
الأحد 1436/3/20 هـ - الموافق 11/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:39 (مكة المكرمة)، 17:39 (غرينتش)

قال رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون، اليوم الأحد، إن عنف "المتطرفين" سيظل يشكل تهديدا لبريطانيا لعدة سنوات قادمة، وذلك أثناء انضمامه إلى المسيرة التي تجري في باريس ضد "الإرهاب".

وقال كاميرون لتلفزيون سكاي نيوز البريطاني "نحن في بريطانيا نواجه تهديدا مماثلا هو تهديد التطرف المتعصب.. وهو تهديد عاش معنا عدة سنوات، وأعتقد أنه سيستمر معنا لعدة سنوات قادمة".

وقال أيضا إن على بريطانيا مواجهة التهديد "بكل الطرق الممكنة". وأكد ضرورة دراسة الأحداث التي وقعت في فرنسا للتعلم منها.

وأضاف رئيس الحكومة البريطانية "يمكن دائما تعلم أمور جديدة، وسيكون من المهم جدا دراسة ما حدث في فرنسا".

يُشار إلى أنه انطلقت بالعاصمة الفرنسية، ظهر اليوم، مسيرة رسمية شارك فيها خمسون رئيس دولة وحكومة، فضلا عن مسيرات شعبية، وذلك للاحتجاج على هجمات شهدتها باريس قبل أيام وتنديدا بـ "الإرهاب".

وتأتي المسيرات المنظمة اليوم بفرنسا ردا على هجمات أدت لمقتل 17 شخصا على مدى ثلاثة أيام في باريس، بدأت بهجوم على صحيفة شارلي إيبدو الأربعاء وانتهت باحتجاز مزدوج للرهائن يوم الجمعة بمطبعة خارج باريس ومتجر للأطعمة اليهودية بالمدينة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة