توريه يقرّب سيتي من التتويج   
الأحد 1433/6/14 هـ - الموافق 6/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:14 (مكة المكرمة)، 17:14 (غرينتش)
العاجي يايا توريه سجل ثنائية حاسمة على درب تتويج سيتي باللقب الثاني في تاريخه (غيتي إيميجز)

اقترب مانشستر سيتي من التتويج بعد أن قاده العاجي يايا توريه إلى انتصار مصيري على مضيفه نيوكاسل بتسجيله هدفي الفوز اليوم الأحد، ضمن المرحلة الـ37 قبل الأخيرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وكان نيوكاسل يقف حائلا بين سيتي ومجد طال انتظاره بإحراز لقب الدوري للمرة الأولى منذ 1968، لأنه العقبة الصعبة الأخيرة في طريقه، على اعتبار أن فريق المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني يواجه كوينز بارك رينجرز المتواضع على أرضه في المرحلة الأخيرة.

وتمكن سيتي من تخطي هذا الاختبار المصيري بفضل توريه ليرفع رصيده إلى 86 نقطة في الصدارة، بفارق ثلاث نقاط عن جاره اللدود مانشستر يونايتد الذي يستقبل سوانسي سيتي لاحقا.

وحافظ سيتي على الصدارة رغم فوز يونايتد على سوانسي 2-صفر بسبب فارق الأهداف بينهما والذي يبلغ ثمانية أهداف، مما يعني أن على "الشياطين الحمر" الفوز بفارق كبير من الأهداف في مباراته الاخيرة مع مضيفه سندرلاند في المرحلة الختامية، لكي يحسم اللقب لمصلحته للمرة الثانية على التوالي والعشرين في تاريخه.

ولم تكن مهمة فريق مانشيني الذي أزاح يونايتد عن الصدارة بالفوز عليه 1-صفر في المرحلة السابقة على "ملعب الاتحاد"، سهلة على الإطلاق في مواجهة نيوكاسل الذي نجح الأربعاء في حسم مواجهته المهمة جدا مع تشلسي في عقر دار الأخير (صفر-2)، مما أعاده بقوة لدائرة الصراع على المركز الثالث المؤهل مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

ويواجه نيوكاسل الذي خسر ذهابا أمام سيتي 1-3، احتمال الغياب حتى عن المسابقة الأوروبية الثانية "يوروبا ليغ" في حال اكتفائه بالمركز الخامس وفوز تشلسي بدوري الأبطال، لأن ليفربول حصل على البطاقة الثانية بسبب فوزه بلقب كأس رابطة الأندية المحترفة، فيما ستكون البطاقة الأولى حينها من نصيب صاحب المركز الرابع.

مهاجم مانشستر واين روني مسددا إلى مرمى سوانسي (الفرنسية)

بقية النتائج
وفي بقية المباريات، فرط بولتون واندررز بنقطتين ثمينتين لصراعه من أجل مواصلة مشواره في دوري الأضواء، وذلك بعد أن تقدم على ضيفه وست بروميتش ألبيون 2-صفر قبل أن يكتفي في النهاية بالتعادل 2-2.

في المقابل، عزز كوينز بارك رينجرز بشكل كبير حظوظه بالبقاء بين الكبار بعد فوزه الدراماتيكي على ضيفه ستوك سيتي بهدف قاتل سجله الفرنسي جبريل سيسيه في الدقيقة 89.

وتغلب فولهام على سندرلاند 2-1. وتعادل ولفرهامبتون الذي كان أول الهابطين إلى الدرجة الأولى مع ضيفه إيفرتون سلبيا.

ويلعب غدا الاثنين المهددان الآخران بالهبوط بلاكبيرن مع ويغان، على أن تختتم المرحلة بعد غد الثلاثاء بلقاء ليفربول وتشلسي.

ترتيب فرق الصدارة
1- سيتي            86 نقطة من 37 مباراة.
2- يونايتد           86 من 37
3- أرسنال          67 من 37
4- توتنهام          66 من 37
5- نيوكاسل        65 من 37

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة