رايس: آن الأوان لالتزام دولي أوسع في العراق   
الأحد 1424/7/12 هـ - الموافق 7/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كونداليزا رايس (رويترز)
شددت مستشارة الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي كوندوليزا رايس اليوم على أهمية مشاركة أوسع للمجتمع الدولي في العراق.

وأشارت إلى أنه آن الأوان لتكثيف وجود الأمم المتحدة بالعراق، وقالت رايس في حديث تلفزيوني "نعتقد أن قرارا من الأمم المتحدة يمكن أن يزيد المشاركة الدولية".

وأكدت أن الأحداث تتصاعد على الأرض في العراق, ومن المهم أن يتصاعد دور الأمم المتحدة بالقدر نفسه. وأضافت رايس أن الوقت قد حان لقرار جديد يمكن أن يتيح لبعض الدول إمكانية المساهمة بشكل أكبر في العراق، بعد أن أبلغتنا بشكل واضح بأنها بحاجة إلى مثل هذا القرار.

وأوضحت أن دولا أخرى لن تتمكن دون شك من المساهمة بقوات، إلا أنه من المهم الحصول على مساهمات مالية. ورحبت رايس بلهجة بعض الدول الحليفة في المفاوضات, بما فيها تلك التي كانت معارضة للحرب.

وأعلنت أن بلادها أجرت مع الألمان والفرنسيين والروس وغيرهم محادثات جيدة جدا وأفادت أنهم أبلغوا أميركا رغبتهم في درس القرار. واعتبرت أن العراق يمثل معركة مركزية في الحرب ضد الإرهاب وطالبت من أسمتها بالدول المدافعة عن الحرية المشاركة فيها.

وكان مجلس الأمن الدولي قد بدأ يوم الجمعة الماضي مناقشة مشروع قرار أميركي يهدف إلى إنشاء قوة دولية بقيادة موحدة في العراق يصر فيها الأميركيون على تولي زمام القيادة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة