إطلاق مؤسسة الدوحة للأفلام بكان   
الجمعة 7/6/1431 هـ - الموافق 21/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 21:44 (مكة المكرمة)، 18:44 (غرينتش)
مؤسسة السينما التابعة لمارتن سكورسيزي عقدت شراكة مع مؤسسة الدوحة للافلام (الجزيرة نت)

تم رسميا إطلاق مؤسسة الدوحة للأفلام في مدينة كان جنوبي فرنسا بحضور شخصيات سينمائية عالمية وذلك في حفل على هامش فعاليات مهرجان كان الدولي للسينما الذي تتواصل فعالياته حتى الأحد المقبل.
 
وتهدف مؤسسة الدوحة للأفلام -حسب بيان لها زودت الجزيرة نت بنسخة منه- إلى تأسيس صناعة سينما قطرية مستدامة تتمتع بروابط قوية مع مجتمع السينما الدولي وتركز على المبادرات والبرامج التعليمية في المجتمع المحلي.
 
وفي حفل الإطلاق الذي أجري الأحد الماضي تم كشف النقاب عن المؤسسة الجديدة التي تهدف إلى جمع كافة البرامج والمبادرات السينمائية التي تستضيفها وتنظمها قطر تحت مظلة واحدة.
 
وتعتبر مؤسسة الدوحة للأفلام أول مؤسسة سينمائية ثقافية دولية من نوعها في قطر وقد وقعت شراكة ثقافية مع مؤسسة السينما العالمية التابعة للمخرج الأميركي العالمي مارتن سكورسيزي لمدة ثلاث سنوات بهدف ترميم الأفلام الدولية القديمة ذات القيمة الفنية والثقافية الكبيرة والحفاظ عليها.
 
وإلى جانب سكورسيزي حضر فعاليات إطلاق المؤسسة المخرج الفلسطيني إيليا سليمان، والمخرج الفرنسي جان جاك آنو، والمنتج التونسي طارق بن عمار.
 
كما حضر ذلك الحفل المخرجان الأميركيان بيرتراند تافيرنير وتيري غيليام، والمخرجة الفلسطينية آن ماري جاسر، والمخرج الأردني أمين مطالقة، والمخرج الإيراني بهمن قبادي، والمخرج تيري فريمو إضافة إلى نجوم من عالم التمثيل.
 
وأثناء الحفل تم عرض الفيلم الكلاسيكي «الفلاح الفصيح» للمخرج شادي عبد السلام والذي يعود إنتاجه للعام 1970 حيث قامت «مؤسسة السينما العالمية» بترميمه والحفاظ عليه في نسخة جديدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة