استشهاد سوداني بعد طعنه جنديا بعسقلان   
الأحد 1437/4/28 هـ - الموافق 7/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 18:51 (مكة المكرمة)، 15:51 (غرينتش)

استشهد اليوم مهاجر سوداني متأثرا بجراح أصيب بها إثر إطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة عسقلان، وذلك حسبما أعلنت مصادر طبية إسرائيلية.

وقالت سلطات الاحتلال إن جنديا إسرائيليا أطلق صباح اليوم النار على المهاجر السوداني بعد طعنه جنديا وإصابته بشكل طفيف، وقال شهود عيان إن الجندي أصاب المهاجم بست طلقات.

وتقول الشرطة الإسرائيلية إن التحقيقات في الحادث ما زالت مستمرة، في حين لم تتأكد بعد الخلفية من وراء عملية الطعن.

وكانت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية قد ذكرت صباح اليوم أن شابا قالت إنه فلسطيني أصيب بجروح جراء تنفيذه عملية طعن في مدينة عسقلان. وأضافت أن جنديا إسرائيليا أصيب جراء الطعن قرب محطة الحافلات المركزية في مدينة عسقلان، وأصيب بجراح طفيفة.

واستشهد ما يقرب من 170 فلسطينيا، ولقي أكثر من عشرين إسرائيليا مصرعهم منذ بدأت الهبة الفلسطينية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بسبب الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى المبارك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة