نتنياهو: لحماس صواريخ ضد الطائرات   
الثلاثاء 1431/11/11 هـ - الموافق 19/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:28 (مكة المكرمة)، 22:28 (غرينتش)

نتنياهو: أي اتفاق سلام يجب أن يتضمن ترتيبات أمنية للتعاطي مع الصواريخ (الفرنسية)

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في غزة حصلت على صواريخ مضادة للطائرات، في تطور قد يهدد القدرات الجوية الإسرائيلية على ضرب الحركة.

واعتبر في خطابه أمام حزبه (الليكود) أن حرية الحركة في الجو التي كانت تتمتع بها إسرائيل باتت مهددة بسلاح جديد يعتقد بأنه تم تهريبه عبر الأنفاق المتصلة مع مصر، مشيرا إلى أن أي اتفاق سلام يجب أن ينطوي على ترتيبات أمنية للتعاطي مع هذا التهديد.

وحذر نتنياهو من أن الصواريخ قد تهدد حركة الطيران في مطار إسرائيل الدولي، وقال إن أمن إسرائيل يتطلب حلولا حقيقية وليس على الورق، "فنحن بحاجة إلى حلول طويلة الأمد توفر الأمن لإسرائيل".

ويعد تقييم نتنياهو هو الأول من نوعه لمسؤول إسرائيلي يقول علنا بأن حماس تملك أسلحة مضادة للطائرات، رغم أن المسؤولين في المخابرات يشكون في ذلك، ولا سيما أنه لم يقدم أي دليل يدعم مزاعمه.

بعض المسؤولين الأمنيين قالوا إن حماس لم تنشر تلك الأسلحة، ولكن الطيارين الإسرائيليين يحلقون فوق أجواء غزة وهم يفترضون بوجود صواريخ.

حماس ترفض
"
فوزي برهوم: اتهامات نتنياهو تعكس نوايا العدو الصهيوني لارتكاب المزيد من الجرائم والعدوان في المستقبل ضد شعبنا
"
أما حركة حماس فقد رفضت تأكيد تصريحات نتنياهو، واتهمت رئيس الحكومة بنشر دعاية لتبرير هجمات مستقبلية على غزة.

وقال المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم إن تلك التصريحات "تعكس نوايا العدو الصهيوني لارتكاب المزيد من الجرائم والعدوان في المستقبل ضد شعبنا، مستفيدين من الدعم الأميركي والصمت العربي".

وأضاف "نؤكد أن الشعب الفلسطيني لديه حق الدفاع عن نفسه ضد أي عدوان مستقبلي، وهذا واجب وطني ومقدس".

من جانبه قال القيادي في حماس محمود الزهار إن حركته تعلمت دروسها من المعركة الأخيرة، وأضاف أنه "إذا ما أراد الإسرائيليون الحرب، فنحن جاهزون لها، ولكنها لن تكون على غرار الحرب الأخيرة عام 2009".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة