كامينر.. إسرائيلية فضلت السجن على خدمة الاحتلال   
الخميس 1437/11/2 هـ - الموافق 4/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 2:16 (مكة المكرمة)، 23:16 (غرينتش)

أطلق جيش الاحتلال الإسرائيلي سراح الشابة تئيير كامينر بعد سجنها 150 يوما، عقابا لها على رفضها أداء الخدمة العسكرية.

وتؤكد كامينر أن الجيش الإسرائيلي محتل، وأنه يقمع الفلسطينيين وينتهك حقوقهم الإنسانية، ولذلك ترفض الخدمة في صفوفه.

وتقول "قضيت 150 يوما في السجن العسكري لرفضي الخدمة في الجيش الإسرائيلي من منطلقات الضمير والإنسانية.. أرفض الاحتلال وأرغب في النضال من أجل السلام".

وتضيف "شعرت برغبة في أن أواجه الكذب.. لن أكون في جيش يحمي المستوطنات التي تحظى بالدعم المادي وتنعم بجهاز تعليمي وصحي، وعلى بعد أمتار تُحرم بلدات فلسطينية من كل هذه الحقوق".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة