حماس متفائلة بالانتصار في انتخابات غزة   
الأحد 1425/11/22 هـ - الموافق 2/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:57 (مكة المكرمة)، 10:57 (غرينتش)

نزال: نتائج بلديات الضفة أربكت السلطة وحركة فتح
محمد العلي- الدوحة

اعتبر القيادي في حركة حماس محمد نزال أن التقدم الذي حققته حركته في الانتخابات البلدية الجزئية في الضفة الغربية يشكل مؤشرا لما يمكن أن يتحقق في قطاع غزة.

وقال في تصريحات للجزيرة نت إن النتائج المتوقعة في انتخابات غزة "يمكن أن تكون أفضل" مضيفا أن نتائج بلديات الضفة الـ26 أربكت السلطة وحركة فتح وهو ما دفع الطرفين لتأخير إعلان النتائج.

ومعلوم أن السلطة الفلسطينية نظمت انتخابات بلدية في 26 بلدة وقرية في الضفة الغربية قالت حماس إنها فازت في 12 منها، إضافة إلى فوز أنصارها في 3 مجالس بلدية فيما شددت حركة فتح على أن أنصارها فازوا بـ18 من المجالس البلدية الـ26.

وأكد نزال أن اختيار السلطة للبلديات المذكورة مرتبط بتقديرات لدى فتح أنها ستحقق فيها فوزا كاسحا، مشيرا إلى أن الفوز بنتيجة 40% أمام فتح التي وصفها بالحزب الحاكم يعتبر إنجازا.

ودافع نزال الذي شارك في مؤتمر لمقاومة التطبيع عقد في الدوحة عن تمسك حركته بالنتائج التي حققها أنصارها وأعضاؤها في انتخابات الضفة، مشيرا إلى أن ذلك يأتي في سياق "وضع الحقائق في مكانها".

وعن علاقة حماس بالمرشح الرئيسي لرئاسة السلطة محمود عباس قال نزال إن اللقاءات معه تتم حاليا في إطار الجو الذي تفرضه الانتخابات، مضيفا أن التعامل معه يمكن أن يتم بجدية أكبر بعد انتهائها.

الإتصالات بالأميركيين
وفي موضوع الاتصالات بين دول الاتحاد الأوروبي وحماس قال نزال إنها لم تنقطع وإنها تتخذ صفة لقاءات غير رسمية وغير معلنة، مضيفا أن الأميركيين أنفسهم يحاولون إقامة اتصالات غير مباشرة مع الحركة الفلسطينية.


ـــــــــــــــــ
الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة