يونيكوم تعلن انتهاء مهمتها على حدود العراق والكويت   
الثلاثاء 1424/8/12 هـ - الموافق 7/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
أحد مراقبي الأمم المتحدة يراقب من على برج بين الكويت والعراق (رويترز- أرشيف)

قالت بعثة الأمم المتحدة للمراقبة على الحدود العراقية الكويتية (يونيكوم) اليوم إن مهمتها انتهت بعد 12 عاما من بدئها لأن العراق لم يعد يمثل تهديدا للكويت.

وأوضحت القوة الدولية في إعلان نشر بالصحف الكويتية أن تفويضها انتهى رسميا أمس الاثنين لكن مكاتبها بالكويت ستظل مفتوحة إلى آخر الشهر.

وتم تعليق تفويض القوة في مارس/ آذار الماضي قبل الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق. وفي يوليو/ تموز أقر مجلس الأمن الدولي إنهاء مهمتها تدريجيا قائلا إنها "لم تعد ضرورية لحماية الأمن الدولي من التهديدات التي تشكلها الأعمال العراقية ضد الكويت".

يشار إلى أن مجلس الأمن أنشأ هذه القوة في أبريل/ نيسان عام 1991 بعد أن أنهى تحالف تقوده واشنطن احتلال القوات العراقية للكويت في أغسطس/ آب عام 1990.

وتمثلت مهمة القوة في مراقبة المنطقة المنزوعة السلاح الممتدة مسافة 15 كلم بين العراق والكويت عقب انتهاء حرب الخليج عام 1991، ومنع أي انتهاكات عبر الحدود والإبلاغ بأي عمل عدائي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة