أسر الطيار الكساسبة يشعل منصات التواصل   
الثلاثاء 8/3/1436 هـ - الموافق 30/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 16:57 (مكة المكرمة)، 13:57 (غرينتش)

الجزيرة نت-عمان

وجد الخبر المتعلق بأسر تنظيم الدولة الإسلامية الطيار الأردني معاذ الكساسبة -منذ الأربعاء الماضي- صدى كبيرا عبر منصات التواصل الاجتماعي، ولا سيما موقع تويتر.

وحظي وسم (هاشتاغ) "#كلنا_معاذ" بنسبة تداول كبيرة بين المغردين الأردنيين المتضامنين مع الطيار الذي أسقط تنظيم الدولة طائرته المشاركة في عمليات التحالف الدولي قرب مدينة الرقة، كما شارك ناشطون عرب في الوسم لتأكيد تعاطفهم مع الكساسبة.

ولم تقتصر المشاركات في الوسم المذكور على التغريدات، بل تعدتها إلى المشاركة بنشر صور وكاريكاتير.

وكانت الملكة رانيا العبد الله من أبرز المشاركين في الوسم الذي كان ولا يزال الأكثر متابعة على مستوى الأردن منذ إطلاقه، حيث بادرت إلى نشر الكاريكاتير الخاص بالوسم على حسابها الخاص في موقع إنستغرام، وكتبت تقول "كلنا_معاذ".

كما أعرب ولي العهد الأردني الأمير حسين بن عبدالله عن تضامنه مع الكساسبة، وكتب يقول على الوسم المذكور "حفظك الله يا #معاذ_الكساسبة وصبر الله أهلك، فهم أهل لكل الأردنيين، #كلنا_معاذ، #خليك_نسر #الأردن".

رسام الكاريكاتير أسامة حجاج مصمم وسم #كلنا_ معاذ (الجزيرة نت)

كاريكاتير ووسم
وكتبت المغردة زينه المجالي "ما زلنا نتوجه بالصلاة والدعاء إلى رب العالمين أن يعيدك إلى أهلك ووطنك سالما".

كما عبر (Majd Kh) في تغريدته على الوسم ذاته عن تضامنه مع الكساسبة، وقال "يا رب فك أسره وأمن جوعه وبرده وصبر قلب أهله لحد رجعته بالسلامة"، وكتب آخر "معاذ رح يرجع، وحتى لو قتلوه فهو عند ربه شهيد".

وقد انتشرت وسوم أخرى على موقع توتير شارك فيها آلاف الأردنيين للتعبير عن تضامنهم مع الكساسبة وعائلته.

ومن هذه الوسوم (خليك نسر)، و(جيشنا عزوتنا) الذي أطلقته إذاعة "هلا إف إم" التابعة للقوات المسلحة الأردنية.

وقال أسامة حجاج -وهو رسام الكاريكاتير الخاص بوسم (#كلنا_ معاذ)- "حاولت عمل شيء ما من أجل الكساسبة، فرسمت كاريكاتيرا إضافة إلى الهاشتاغ، يهدفان لتوحيد الأردنيين خلف معاذ".

وأضاف للجزيرة نت "كان شغلي الشاغل أن أبقي معاذ حيا في نفوس الأردنيين، وأن أخلق حالا من التواصل المستمر مع قضيته".

وفي السياق ذاته، تحدثت عبير أبو طوق -وهي رئيسة قسم الإعلام المجتمعي في قناة رؤيا المحلية- عن وسوم كثيرة راجت على موقع توتير منذ أسر الطيار الكساسبة، لتأكيد التضامن معه.

وقالت للجزيرة نت "لم تمض ساعة واحدة فقط على إعلان أسر الطيار الأردني حتى انطلق وسم #كلنا_معاذ على توتير، وكان الأكثر متابعة على مستوى الأردن، وسجل حتى صباح اليوم أكثر من 168 ألف تغريدة".

أبو طوق: 168 ألف تغريدة شاركت بوسم كلنا معاذ (الجزيرة نت)

مشاركة كبرى
وأضافت أن "هناك وسوما أخرى ذات صلة بـ#كلنا_معاذ، مثل #معاذ_الكساسبة، و#جيشنا_عزوتنا، و#خليك نسر، وكل هذه الوسوم التي شارك فيها سياسيون وإعلاميون ونشطاء وطلاب جامعات كانت تهدف بالأساس إلى التعاطف والتضامن مع الطيار الكساسبة".

واعتبرت أبو طوق أن التفاعل مع قضية الطيار الأردني على منصات التواصل الاجتماعي لهذه الدرجة "يؤكد قوة المنصات الاجتماعية ومدى انتشارها وتأثيرها في المجتمع الأردني".

وأوضحت أن "التفاعل على المنصات -كما جرى مع حادثة الكساسبة- يؤكد أنه لم يعد بالإمكان إخفاء الأخبار أو المعلومات، وأن بمقدور المواقع الاجتماعية والمغردين التفاعل بشكل أكبر مع الحدث، وأن يبحثوا في المعلومات ومصادرها، وأن يوصلوا أصواتهم إلى أكبر عدد ممكن".

بالمقابل، رأت أبو طوق أن حادثة الكساسبة "كشفت أيضا وجود صفحات كثيرة فاعلة ومؤثرة على موقع تويتر تتبع تنظيم الدولة الإسلامية".

وشرحت قائلة "وجدنا أن هذه الصفحات تحظى بمتابعات قوية من قبل المنخرطين في داعش أو المتعاطفين معه الذين سارعوا إلى تبرير أسر الطيار الكساسبة (...) وعلى سبيل المثال عندما أطلق وسم #كلنا_معاذ أطلق في الوقت نفسه وسم مضاد لداعش حمل اسم #كلنا_أبناء_الرقة، لتأييد تنظيم الدولة ومهاجمة الكساسبة والتحالف الدولي".

يشار إلى أن وسوما أخرى راجت ضمن حملة التعاطف مع الكساسبة، وأهمها وسم #ليست_حربنا، وهو وسم أطلقه متعاطفون مع معاذ لكنهم يرفضون استمرار انخراط الأردن في التحالف الدولي للحرب على تنظيم الدولة.

ونشرت على هذا الوسم عشرات التغريدات التي ترفض استمرار الأردن في التحالف، وتعتبر أن انخراطه جاء لمصلحة أميركية لا وطنية أردنية.

كما انتشرت وسوم أخرى من مؤيدين لتنظيم الدولة تهاجم الطيار الأردني وبلاده والنظام الأردني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة