"إخوان" ليبيا يهنئون المصريين بالثورة   
الأحد 1432/3/11 هـ - الموافق 13/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 4:31 (مكة المكرمة)، 1:31 (غرينتش)

فرحة مصرية عارمة عقب الإعلان عن تنحي مبارك (الأوروبية)

هنأت جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا الشعب المصري بنجاح ثورته الشعبية التي توجها بخلع الرئيس حسني مبارك من سدة الحكم.

وجاء في بيان بتوقيع المسؤول العام للجماعة سليمان عبد القادر، حصلت الجزيرة على نسخة منه، أن الثورة "أعادت لمصر مقامها"، وأن شعب مصر "بين للعالم أن الشعوب أقوى وأبقى، وإن طال ليل الاستبداد والظلم".

وقالت الجماعة إن مصر تحدثت عن نفسها "بعد أن تراجع دورها لسنين، وقال شعبها كلمته بعد أن أخرسته مسالك الاستبداد، ودوى بمطالبه وناضل من أجلها، حتى غدت ثورته مدرسة يستل منها كل حر الدروس والعبر...".

وتوجهت إلى الشعب المصري بالقول "وأنتم تبتهجون بهذا النصر العظيم، ومعكم تخفق كل قلوب الشعوب العربية والإسلامية بل وجميع الشعوب المتطلعة إلى الحرية في هذا العالم، تذكروا أن نصركم المظفر هو بداية لمسيرة التغيير الذي دام انتظاره، وإلى آثاره وتبعاته ترنو أعين الأحرار في كل عالمنا العربي فاحرصوا على السير قدما".

وأضافت قائلة "اعلموا أن أمانة الإصلاح والبناء لا تقل خطرا عن أمانة التغيير والإباء، ومع تقديرنا لحجم الجهد المطلوب للبناء".

وأعربت جماعة الإخوان المسلمين الليبية في بيانها عن يقينها بأن الرصيد الحضاري للشعب المصري يجعله في مستوى التحدي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة