الهند تخطط لإجلاء رعاياها من الشرق الأوسط   
الأربعاء 1423/12/10 هـ - الموافق 12/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت مصادر صحفية هندية إن حكومة نيودلهي طلبت من شركات الطيران المحلية تهيئة خطة طوارئ لإجلاء العمال الهنود العاملين في الشرق الأوسط في حال اندلاع الحرب في المنطقة, مما يجعلها أكبر عملية إجلاء للرعايا الأجانب في تاريخ المنطقة, خاصة وأن تعداد الجالية الهندية يبلغ 3.5 ملايين شخص في الخليج وحده.

وقالت صحيفة (ذي هندو) إن وزارة الطيران المدني طلبت من الخطوط الهندية (إنديان إيرلاينز) وشركة طيران الهند (إير إنديا) أن تضع في حساباتها احتمال تغيير جداول رحلاتها المنتظمة لنقل الرعايا الهنود من المملكة العربية السعودية والكويت خلال ثلاثة أيام من تاريخ صدور الأوامر بذلك.

وذكر ناطق باسم وزارة الخارجية الهندية إن هذا الإجراء سيلقي بظلاله على الاقتصاد الهندي, خاصة وأن العمال الهنود البالغ عددهم 3.5 ملايين شخص في منطقة الخليج يساهمون بشكل كبير في دعم الاقتصاد المحلي من خلال تحويل ملايين الدولارات سنويا إلى البلاد, الأمر الذي يساهم في رفع مخزونات البنوك من العملة الصعبة. وأوضح أن الحكومة أعلنت هذه الخطة سعيا لتخفيف حدة الذعر الداخلي الذي قد يتسبب به اندلاع الحرب في الشرق الأوسط.

وقالت صحيفة ذي هندو إن شركتي الطيران المحليتين تستطيعان تسيير 12 رحلة يوميا من وإلى الخليج خلال أسبوع باستخدام طائرات بوينغ 747-400 و747-200 إضافة إلى طائرات إيرباص 310 و300 و320.

وأشارت الصحيفة إلى أن على شركة إير إنديا إلغاء رحلاتها إلى نيويورك ونيوجيرسي في الولايات المتحدة وفرانكفورت في ألمانيا وباريس وطوكيو. كما ستقوم إنديان إيرلاينز بدمج رحلاتها الداخلية لتهيئة أكبر عدد ممكن من الطائرات.

وذكرت الصحيفة إن الخطة قد تدخل حيز التنفيذ بعد اجتماع مجلس الأمن الدولي المقرر عقده الجمعة المقبلة لدراسة التقرير النهائي للجان التفتيش عن أسلحة العراق المحظورة ومدى تعاون بغداد مع المفتشين في الكشف عن برامج التسلح.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة