أولمرت يرفض التسليم بوفاة الجنديين الأسيرين لدى حزب الله   
الاثنين 1429/2/11 هـ - الموافق 18/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 3:21 (مكة المكرمة)، 0:21 (غرينتش)

إيهود أولمرت يتعامل مع جندييه الأسيرين لدى حزب الله بأنهما أحياء (الفرنسية)
أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت أنه لا يزال يتعامل مع الجنديين الذين أسرهما حزب الله في يوليو/تموز 2006 على أنهما أحياء ما لم يظهر دليل آخر.

جاء ذلك في كلمة لأولمرت في القدس أثناء مؤتمر مع رؤساء المنظمات اليهودية الأميركية، وردا على مقال نشر في الموقع الإلكتروني لصحيفة دير شبيغل الألمانية، جاء فيه أن رئيس الوزراء الإسرائيلي يفكر في الإعلان رسميا عن وفاة الجنديين.

وقال أولمرت "لست مستعدا للقبول بهذا الحكم على الجنديين المختطفين. سأستمر في التصرف على أساس أنهما على قيد الحياة طالما ليست لدينا معلومات أخرى".

وبينما التزم حزب الله الصمت إزاء مصير الجنديين، وقال إن إعطاء معلومات عن حالتهما ينبغي أن يقابله ثمن من إسرائيل، فقد أعلن التلفزيون العام الإسرائيلي أن الجنديين أصيبا بجروح خطيرة عند اختطافهما، وأشارت توقعات إلى احتمال أن يكونا قتلا.

وأدى أسر الجنديين إلى شن إسرائيل حربا على لبنان في صيف عام 2006 .

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة