محادثات بين الأسد وسعود الفيصل تمهيدا لمصالحة محتملة   
الخميس 8/3/1430 هـ - الموافق 5/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:05 (مكة المكرمة)، 21:05 (غرينتش)
سعود الفيصل (الفرنسية-أرشيف)
اجتمع الرئيس السوري بشار الأسد اليوم مع وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل الذي زار العاصمة السورية دمشق بعد يوم من الاجتماع الوزاري للجامعة العربية بالقاهرة.
 
وذكرت وكالة رويترز أن الاجتماع الذي لم يصدر عنه أية تفاصيل، يعد إشارة أخرى على تحسن العلاقات بين البلدين اللذين شهدا خلافات في قضايا إقليمية ومن بينها الحرب الأخيرة على غزة والوضع في لبنان والتحالف مع إيران.
 
وقد التقى الفيصل نظيره السوري وليد المعلم في الاجتماع الوزاري العربي الذي بحث سبل تحقيق المصالحة العربية والنفوذ الإيراني في المنطقة.
 
وكان المعلم قد زار السعودية الشهر الماضي في مهمة تصالحية، وقال إنه جرى بحث جميع القضايا بما فيها الموقف من لبنان وحركة المقاومة الإسلامية (حماس). وقال الفيصل عقب زيارة المعلم إنه يأمل في حدوث مصالحة بين البلدين على أسس صحيحة.
 
ويعد التحالف السوري مع إيران من القضايا التي أثارت غضب السعودية.

وقال الفيصل أثناء اجتماع وزراء الخارجية العرب إن هناك حاجة إلى رؤية مشتركة بالتعامل مع ما وصفه التحدي الإيراني والتدخل الإيراني في الشؤون العربية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة