الحزب الشيوعي يبقي سيطرته على الحياة السياسية بفيتنام   
السبت 1423/3/14 هـ - الموافق 25/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عزز الحزب الشيوعي في فيتنام من قبضته على الحياة السياسية في البلاد بعد إعلان النتائج الرسمية للانتخابات البرلمانية التي أجريت في 19 مايو/أيار الجاري. فقد أظهرت النتائج التي أعلنت اليوم في هانوي فوز الحزب بـ 447 مقعدا من أصل مقاعد الجمعية الوطنية البالغ عددها 498 مقعدا.

ويكون الحزب بهذه النتيجة قد حقق فوزا بنحو 89.7% من المقاعد البرلمانية مقارنة مع 85% كان قد حققها في انتخابات عام 1997. وقال نائب رئيس الجمعية الوطنية ماي توك لان -الذي أعلن النتائج- أن عدد أعضاء البرلمان الفائزين من خارج الحزب الشيوعي تراجع إلى 51 نائبا مقارنة مع 66 في الانتخابات السابقة.

وأوضح المسؤول الفيتنامي الذي يشغل منصب المسؤول عن الدعاية لدى اللجنة المنظمة للانتخابات أن نسبة الإقبال على الانتخابات بلغت 99.73% وهو ما يشكل أعلى نسبة مشاركة بالانتخابات في تاريخ فيتنام.

ومن المقرر أن تجتمع الجمعية الوطنية الجديدة التي يستمر عملها لمدة خمس سنوات يوم 19 يوليو/تموز المقبل حيث ستكون أول مهمة أمامها هي إقرار التعديل الحكومي الذي يتوقع أن يبقي على رئيس الوزراء فان فان خاي في منصبه لمدة عام واحد على الأقل لكنه سيشمل تغيرات في العديد من المناصب الأخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة