ضربات روسية على سوريا انطلاقا من إيران   
الثلاثاء 13/11/1437 هـ - الموافق 16/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 12:18 (مكة المكرمة)، 9:18 (غرينتش)

شنت طائرات روسية اليوم الثلاثاء غارات على الأراضي السورية انطلاقا من إيران، في خطوة غير مسبوقة ربما تؤذن بالتحضير لعملية عسكرية كبرى في سوريا بتنسيق بين موسكو وطهران.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الطائرات ضربت اليوم مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة في سوريا انطلاقا من قاعدة جوية بمدينة همدان الإيرانية.

وأكدت الوزارة أن طائرات روسية بعيدة المدى من طراز "تو-22 أم3" وأخرى هجومية من طراز "سو-34" تتمركز في قاعدة همدان في إيران.

وجاء في بيان للوزارة أن الطائرات أقلعت بكامل عتادها من مدرج همدان في إيران، ووجهت ضربات على مواقع "الجماعات الإرهابية" في محافظات حلب ودير الزور وإدلب.

ونشرت قنوات تلفزيونية لقطات تظهر طائرات روسية وطائرة نقل عسكرية روسية بقاعدة جوية إيرانية.

وقال مدير مكتب الجزيرة في موسكو إن هذه القاذفات تعدّ من صنف الطائرات الإستراتيجية، وإنه لا ضرورة عسكرية لنشرها في إيران لأن بإمكانها ضرب سوريا انطلاقا من قواعد داخل روسيا، مما يعني أن الخطوة ذات مغزى سياسي في المقام الأول.

وأضاف أن هذا التطور ربما يكون انطلاقة لعملية عسكرية كبرى بتنسيق بين الإيرانيين والروس، وربما مع الأتراك أيضا.

ويأتي هذا التطور بعد أيام من زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لروسيا، ولقائه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، واجتماع الأخير مع نظيره الإيراني حسن روحاني في العاصمة الأذرية باكو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة