الحزب الحاكم في مصر يصف حماس بالمغامِرة ويهاجم حلفاءها   
الخميس 4/1/1430 هـ - الموافق 1/1/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:38 (مكة المكرمة)، 21:38 (غرينتش)
انتقد الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم في مصر حركة المقاومة الإسلامية (حماس) واصفا إياها بأنها مغامِرة وغير مسؤولة وغير قابلة للنصح بعد أن تجاهلت رأي مصر في التطورات بقطاع غزة التي سبقت الهجوم الإسرائيلي، حسب بيان للحزب.

وقال البيان -الذي صدر الأربعاء عقب اجتماع أمانته العامة وتلاه الأمين العام صفوت الشريف- إن "مصر ضحية حملة منظمة من حماس وحلفائها في المنطقة وهم إيران وسوريا وحزب الله في لبنان".
 
وأضاف البيان أن "الأمانة العامة للحزب تسجل مسؤولية حماس عما وصلت إليه الأمور في غزة بعد أن أفشلت كل محاولات تحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية ولم تقبل النصائح المصرية المتوالية حول أهمية استمرار التهدئة مع إسرائيل وتعاملت بدلا من ذلك مع الوضع بروح المغامرة وعدم المسؤولية".

ومضى البيان يقول إن "من يتجاهل التحذيرات لا يلوم إلا نفسه"، في تكرار للعبارة التي أوردها زعيم الحزب الرئيس حسني مبارك في خطابه سابقا.
 
وأكد بيان الحزب الوطني أن مصر لن تتورط في مغامرات أو تتخذ قرارات غير محسوبة العواقب، وأضاف أن "الشعب المصري لا ينجر وراء دعاوى المغامرين وأوهامهم".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة