مصرع 10عسكريين في هجمات للمقاتلين الشيشان   
الاثنين 29/3/1423 هـ - الموافق 10/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت الإدارة الشيشانية الموالية لموسكو في غروزني أن ثمانية على الأقل من أفراد القوات الروسية والشرطة المحلية لقوا حتفهم وأصيب 13 آخرون في هجمات شنها مقاتلون شيشان، وانفجارات ألغام وضعت في أماكن متفرقة من الجمهورية، ولكن المصدر لم يذكر تفاصيل هذه الهجمات.

وقد شنت القوات الروسية في أعقاب ذلك غارات صاروخية على مخابئ مفترضة للمقاتلين الشيشان في خمس مناطق مختلفة من الجمهورية. كما قامت بحملات تفتيش واسعة في ضواحي العاصمة غروزني اعتقلت فيها نحو 90 شخصا. وتلاقي مثل هذه الحملات انتقادات من جماعات حقوق الإنسان لما يصاحبها من اعتقالات تعسفية وحالات تعذيب حتى الموت.

وفي السياق ذاته تعرض منزل أحد المسؤولين في الإدارة الشيشانية الموالية لموسكو في منطقة أوروس مارتن مساء اليوم لهجوم هو الثاني في غضون خمسة أيام، ولم يصب المسؤول بأذى لكن اثنين من حراسه لقيا مصرعهما في الهجوم الذي شنه مسلحون لم يكشف عن هويتهم، حسب مصدر في الإدارة الشيشانية.

يذكر أن القوات الروسية انسحبت من الشيشان إثر الحرب التي دارت بين عامي 1994 و1996، ولكنها عادت بعد ثلاثة أعوام عندما سيطر المقاتلون الشيشانيون على الجمهورية وشنوا أيضا هجمات بالقنابل على عدد من المدن الروسية أسفرت عن مصرع 300 شخص على الأقل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة