ثلاثية سواريز تقود برشلونة لنهائي مونديال الأندية   
الخميس 1437/3/7 هـ - الموافق 17/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:31 (مكة المكرمة)، 14:31 (غرينتش)

سجل لويس سواريز ثلاثة أهداف بمرمى غوانغتشو إيفرغراند الصيني بطل آسيا ليقود برشلونة للمباراة النهائية في كأس العالم للأندية لكرة القدم في اليابان.

وعلى الرغم من غياب ليونيل ميسي -الذي خرج من التشكيلة قبل ساعات قليلة للمرض وإصابة نيمار- استحوذ برشلونة على الكرة بنسبة تزيد على 70%.

وأثار غوانغتشو قلق بطل أوروبا في فرصتين خلال أول نصف ساعة، لكن برشلونة تفوق تماما حتى النهاية وبدا اللقاء أشبه بحصة تدريبية.

وتعرض اللاعب الصيني شو تشينغ لإصابة خطيرة في الشوط الأول، وبدا أن ساقه كسرت وهو ما أربك زملاءه في الفريق وأثر على معنوياتهم.

والهزيمة هي الأولى لغوانغتشو تحت قيادة المدرب البرازيلي لويز فيليبي سكولاري الذي تولى المهمة في يونيو/حزيران الماضي.

وانتظر برشلونة 39 دقيقة قبل أن ينجح في اختراق دفاع المنافس الصيني ويفتتح التسجيل حين تابع سواريز تسديدة إيفان راكيتيتش البعيدة التي ارتدت من الحارس لي شواي وأودعها الشباك.

وكان الفريق الكتالوني محظوظا قبل الهدف بعد أن فشل المهاجم البرازيلي إيلكسون في التعامل مع تمريرة تشينغ تشي.

وتدخل المدافع خافيير ماسكيرانو مرتين ليمنع لاعبي غوانغتشو من افتتاح التسجيل أولا عبر ريكاردو جولارت ثم تشينغ تشي، كما تصدى الحارس كلاوديو برافو لكرة وحيدة قبل انتهاء الشوط الأول من ضربة رأس من إيلكسون.

وحسمت المواجهة في الدقيقة الـ49 حين مرر أندريس إينيستا كرة جميلة إلى سواريز ليستقبلها الأخير بصدره قبل أن يوجهها بشكل رائع في الشباك مضيفا الهدف الثاني. واختتم سواريز الثلاثية من ركلة جزاء بعد عرقلة منير الحدادي نفذها في الدقيقة الـ67.

وبعد الفوز ضرب برشلونة موعدا مع ريفر بليت الأرجنتيني بطل أميركا الجنوبية في المباراة النهائية يوم الأحد المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة