مواجهات بين قوات الشرطة والدرك في ساحل العاج   
الجمعة 1424/10/11 هـ - الموافق 5/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
تبادل لإطلاق النار بين الشرطة وقوات الدرك شبه العسكرية (رويترز- أرشيف)

تبادل عدد من رجال الشرطة وقوات الدرك شبه العسكرية في ساحل العاج إطلاق النار في أحياء عديدة من العاصمة أبيدجان بعد مقتل شرطي على يد دركي صباح اليوم الجمعة.

وقالت مصادر في الشرطة إن شرطيا قتل بالرصاص على يد دركي في حي يوبوغون الشعبي، دون توضيح أسباب الحادث.

وأثار مقتل الشرطي استياء في أوساط رجال الشرطة والدرك المتنافسين تقليديا. وقد توجه عدد من الضباط لبعض المعسكرات بغرض تهدئة الموقف.

من ناحية أخرى نفى المتمردون في ساحل العاج اليوم بعد يوم واحد من اجتماعهم بالرئيس لوران غباغبو موافقتهم على موعد لنزع أسلحتهم.

وقال المتحدث باسم المتمردين صديقي كونيت إن ممثلي الثوار الذين أرسلوا للاجتماع مع غباغبو أمس الخميس غير مخولين باتخاذ قرار نهائي، مبديا تشككه في نص الاتفاق الذي أعلنه الرئيس عقب الاجتماع.

وأعلن الرئيس العاجي بعد اجتماع مع المتمردين لإنهاء الحرب الأهلية أن نزع سلاح المتمردين سيبدأ يوم 15 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، وكان غباغبو دعا لأول مرة أمس الخميس إلى تطبيق كامل لاتفاقات السلام المبرمة في ماركوسيس الفرنسية.

ويعتبر التطبيق الكامل لاتفاقات ماركوسيس أهم ما تطالب به حركة "القوات الجديدة" للمتمردين السابقين التي علقت في سبتمبر/ أيلول المنصرم مشاركة وزرائها في حكومة المصالحة الوطنية احتجاجا على العراقيل التي قالت إن غباغبو يضعها أمامها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة