مارتن لوثر كينغ   
السبت 1429/3/30 هـ - الموافق 5/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 18:32 (مكة المكرمة)، 15:32 (غرينتش)
مارتن لوثر كينغ (رويترز-أرشيف)
مناضل وخطيب ورجل دين أميركي من أصل أفريقي. اشتهر بنضاله من أجل حصول السود الأميركيين على حقوقهم السياسية والمدنية وانتهاجه أسلوب اللاعنف وسيلة للحصول على مطالبه.
 
المولد
ولد في ممفيس بولاية تينيسي يوم 15 يناير/ كانون الثاني 1929، وتزوج بكوريتا سكوت كينغ، وله أربعة أولاد.
 
الدراسة
دخل المدرسة الابتدائية في أتلانتا سنة 1935 ثم التحق بمدرسة بوكر واشنطن.
 
وفي سنة 1942 التحق بالجامعة، فدرس بكلية مورهاوس الخاصة بالسود ومنها حصل على درجة البكالوريوس سنة 1948.
 
التحق بجامعة بوسطن حيث حصل على الدكتوراه في الفلسفة سنة 1955.
 
العمل الكنسي
عين سنة 1947 مساعدا لأبيه في كنيسته. وسنة 1951 عين راعي الكنيسة المعمدانية بمدينة مونتغمري بولاية آلاباما.
 
في سبيل انعتاق السود
دافع عن السود بأميركا مبرزا ما يعانونه من تمييز عنصري واضطهاد. وقد اختار عدم العنف وسيلة لاحتجاجاته طالبا من السود في البداية مقاطعة شركات النقل التي تمارس تمييزا ضدهم.
 
السجن والمضايقات
تعرض للسجن عدة مرات وأدخل زنزانة فيها السكارى واللصوص والقتلة. ويوم 30 يناير/ كانون الثاني 1956 تعرض لهجوم بقنبلة وهو يخطب بمونتغمري في أنصاره فكاد يفقد زوجته وابنه. وقد منع أنصاره الغاضبين من أي رد فعل على هذه المحاولة.
 
ويوم 17 فبراير/ شباط 1959 ألقى القبض عليه في كنيسته بأتلانتا بتهمة التزوير في تقديم إقرارات ضريبة الدخل، ثم أفرج عنه بكفالة.
 
أواخر صيف 1962 أعلن كينغ عن سلسلة من المظاهرات والمسيرات الجماعية والاعتصام، فتصدت الشرطة له ولمناصريه السود وأدخل السجن مرة أخرى. وظلت مظاهرات الرجل وأنصاره متواصلة بالمدن الأميركية.
 
التكريم
حظي كينغ بكثير من التكريم لنضاله:
  • حصل في يونيو/ حزيران 1957 على ميدالية سينغارن التي تعطى سنويا لمن يقدم مساهمات فعالة في مواجهة العلاقات العنصرية.
  • منحته مجلة تايم سنة 1963 لقب رجل العام، وكان أول زنجي يمنح هذا اللقب.
  • وفي سنة 1964 حصل على جائزة نوبل للسلام لدعوته إلى اللاعنف، وهو أصغر من حصل عليها حيث كان ابن 35 سنة.
  • وبعد وفاته منح جائزة الرئاسة للحرية في عهد الرئيس السابق جيمي كارتر.
  • ومنحه الكونغرس ميداليته الذهبية سنة 2004.
  • وقد أعلنت أميركا عن يوم مارتن لوثر كينغ عيدا سنويا، وهو الاثنين الثالث من يناير/ كانون الثاني كل سنة.
الاغتيال
أصيب كينغ يوم 14 فبراير/ شباط  1968 برصاصة من أحد البيض المتعصبين، وهو يستعد لقيادة مظاهرة لإضراب جامعي النفايات الذي شمل مائة مدينة أمريكية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة