واشنطن تطالب حكومة ميانمار بإطلاق زعيمة المعارضة   
الأربعاء 1427/4/26 هـ - الموافق 24/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:21 (مكة المكرمة)، 21:21 (غرينتش)
أونغ سان سوكي في الإقامة الجبرية منذ 2003 (الفرنسية-أرشيف)

طالبت الولايات المتحدة حكومة ميانمار بالإفراج عن زعيمة المعارضة أونغ سان سوكي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية هو جوستن هيغينز إن واشنطن مرتاحة لكون مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية إبراهيم غمبري تمكن السبت الماضي من لقاء الحائزة على جائزة نوبل للسلام الموضوعة في الإقامة الجبرية منذ العام 2003.

واعتبر أن "قرار النظام في ميانمار بإجراء هذا اللقاء أمر إيجابي ولكنه لا يشكل تقدما بحد ذاته".

ودعا إلى أن "يظهر أنه يتقدم من خلال إطلاق سراح أونغ سان سوكي في 27 مايو/ أيار الجاري على أبعد حد وهو تاريخ انتهاء أمر اعتقالها وكذلك من خلال فتح حوار مع جميع السياسيين يتيح لشعب ميانمار أن يقرر مستقبله".

والتقى غمبري زعيمة المعارضة البورمية في نايبيادوا العاصمة الإدارية التي أنشأتها مؤخرا المجموعة الحاكمة في بورما إلى جانب مدينة بينمانا وسط البلاد.

وهذه المرة الأولى منذ أكثر من سنتين التي يسمح فيها لشخص من خارج النظام العسكري في ميانمار بلقاء زعيمة الرابطة الوطنية للديمقراطية حائزة جائزة نوبل للسلام المعتقلة منذ 2003.

وكان مجلس الشيوخ الأميركي أصدر قرارا الأسبوع الماضي يدعو الحكومة إلى إحالة ملف الانتهاكات المتكررة لحقوق الإنسان في بورما إلى مجلس الأمن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة