عجب يقود الكويت للفوز على سوريا بتصفيات المونديال   
الاثنين 1429/6/5 هـ - الموافق 9/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 19:27 (مكة المكرمة)، 16:27 (غرينتش)
الكويتي أحمد عجب أمام السوري أنس الخوجة (رويترز)

قاد المهاجم الكويتي أحمد عجب منتخب بلاده إلى فوز ثمين على ضيفه السوري 4-2 في ختام الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الخامسة ضمن تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم المقبلة لكرة القدم "جنوب أفريقيا 2010".
 
وسجل عجب ثلاثة أهداف ليستعيد الأمل لبلاده في التقدم بالتصفيات بعدما كانت قد خسرت في الجولة السابقة أمام سوريا صفر-1 على ملعب الأخيرة.

وافتتحت الكويت التسجيل مبكرا عبر عجب في الدقيقة الثانية ثم عزز نفس اللاعب بهدف ثان في الدقيقة 20 لكن المهاجم السوري فراس الخطيب المحترف بنادي العربي الكويتي رد بهدفين في الدقيقتين 9 و45 لينتهي الشوط الأول بالتعادل.
 
وفي الشوط الثاني سجل السوري أنس خوجه في مرماه بطريق الخطأ في الدقيقة 57 ثم سجل عجب للمرة الثالثة محرزا الهدف الرابع لبلاده في الدقيقة 61، في حين فشلت محاولات سوريا في الفترة المتبقية في معادلة النتيجة أو حتى تقليصها، رغم أن الكويت لعبت بعشرة لاعبين في ثلث آخر ساعة لطرد الحارس نواف الخالدي.
 
وبهذا الفوز الذي يعد الأول لها في التصفيات رفعت الكويت رصيدها إلى 4 نقاط لكنها ما زالت في المركز الرابع الأخير بالمجموعة التي تتصدرها إيران برصيد 6 نقاط مقابل 5 لكل من الإمارات وسوريا.
 
وجاء فوز الكويت تحت قيادة مدربه الوطني محمد إبراهيم الذي تولى المهمة قبل أيام قليلة خلفا للكرواتي رادان الذي أقيل من منصبه بسبب سوء النتائج. واعتبر إبراهيم أن الفوز تحقق بفضل الروح العالية للاعبين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة