صالح : مستعدون للمساعدة في اعتقال بن لادن   
الجمعة 1421/9/20 هـ - الموافق 15/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المدمرة كول لدى مغادرتها ميناء عدن

أبدى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح استعداده للمساعدة في القبض على أسامة بن لادن إذا ثبت تورطه في الاعتداء على المدمرة الأميركية كول، إلا أنه حذر الولايات المتحدة من أي هجمات انتقامية.

وأكد صالح في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز أن من حق الولايات المتحدة اعتقال بن لادن ومحاكمته في حال ثبوت تورطه بحادث تفجير المدمرة.

ودعا الرئيس اليمني إلى إلقاء القبض على بن لادن عبر التعاون بين أجهزة الاستخبارات، وتفعيل الاتفاقات الأمنية مع البلدان الأخرى، وعدم استخدام قوة غير متوازنة ضد عدو أضعف منها بكثير.

وتتعاون السلطات اليمنية والأميركية حاليا في التحقيق بحثا عن مرتكبي الهجوم على المدمرة الأميركية، وكشف صالح في مقابلة سابقة مع صحيفة واشنطن بوست الأحد الماضي عمن اعتبره الشخص المشتبه في أنه أمر بالهجوم على المدمرة، وأضاف أنه لم يتم التعرف بعد على مدبر الاعتداء.

وكانت أميركا قد عرضت مكافأة قيمتها خمسة ملايين دولار لمن يسهم في القبض على أسامة بن لادن، الذي تتهمه بالتورط في تفجير سفارتيها في تنزانيا وكينيا عام 1998 حيث أسفر التفجيران عن سقوط 224 قتيلا وآلاف الجرحى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة