مقتل ثلاثة جنود من الناتو والشرطة تستعيد مدينة بقندهار   
الخميس 1428/6/6 هـ - الموافق 21/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:50 (مكة المكرمة)، 21:50 (غرينتش)

خسائر قوات التحالف ارتفعت إلى 91 قتيلا منذ مطلع العام الحالي (الفرنسية-أرشيف)

قتل ثلاثة جنود من حلف شمال الأطلسي (الناتو) بانفجار عبوة ناسفة استهدف مركبتهم في جنوب أفغانستان.

وقالت القوات الدولية للمساعدة على إحلال الأمن في أفغانستان (إيساف) في بيان إن أي مدني لم يصب في الانفجار، دون الكشف عن هوية القتلى أو أي تفاصيل أخرى.

وبذلك يرتفع إلى 91 عدد القتلى في صفوف جنود إيساف والتحالف العسكري الذي تقوده الولايات المتحدة منذ مطلع السنة الجارية.

استعادة مدينة
وبموازاة ذلك أعلن رئيس شرطة ولاية قندهار عصمة الله علي زائي أن الشرطة الأفغانية اشتبكت مع عناصر من حركة طالبان في مدينة ماينيشن ثانية أهم مدن الولاية وتمكنت من استعادة السيطرة عليها بعد يوم من استيلاء طالبان عليها.

وكانت طالبان أعلنت أمس الاستيلاء على هذه المدينة بعد مواجهات استمرت أياما عدة، وهي المرة الثانية التي تستولي عليها وتنسحب منها. وتسيطر الحركة حاليا على عدد من المناطق الواقعة جنوبي أفغانستان وخصوصا في ولاية هلمند.

وفي تطورات أخرى نصب مسلحون آخرون كمينا لقافلة تعود لمكتب الأمم المتحدة لخدمة المشاريع على الطريق السريع بين كابل وقندهار، مما أسفر عن مقتل حارسين أفغانيين وجرح آخر وإلحاق أضرار بمركبتين.

كما أطلق مسلحون النار على مصلين في أحد المساجد في ولاية زابل شرق أفغانستان، فقتلوا ثلاثة وجرحوا أربعة آخرين.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة