رمضان يجدد نشاط أربيل   
الاثنين 8/9/1426 هـ - الموافق 10/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:04 (مكة المكرمة)، 14:04 (غرينتش)
شهر رمضان أنعش أسواق أربيل (الجزيرة نت)
أحمد الزاويتي- أربيل
في رمضان من كل عام تشهد مدينة أربيل نشاطا في الأسواق وحركة البيع والشراء، كما تشهد نشاطا ملحوظا لمؤسسات المجتمع المدني التي تفتتح الدورات الرياضية والترفيهية والعلمية وتتنافس فيما بينها في كسب أكبر عدد من الطلبة والشباب.
 
كما تشهد أربيل في شهر رمضان نشاطا واضحا للإعلام الحزبي الذي يزداد تنوعا في البرامج التلفزيونية والإذاعية خاصة في مجالات الوعظ والإرشاد أو المسابقات الرمضانية أو حتى الأناشيد والأغاني.
 
ويقول عبد الرحمن صديق مسؤول مكتب الإعلام للاتحاد الإسلامي الكردستاني في لقاء للجزيرة نت، إن برامج الإذاعة والتلفزيون تتغير إلى حد كبير في شهر رمضان, ويشير إلى برامج متعددة باللغة الكردية خاصة بفقه الصيام.
كما تتطرق المواد الدرامية إلى القضايا الاجتماعية وبعض الظواهر السلبية بهدف معالجتها، بينما تجري ترجمة بعض البرامج الدينية العربية إلى اللغة الكردية.

كما يشير سليمان إبراهيم صاحب أحد المحلات التجارية إلى أن التجار ينتظرون شهر رمضان حيث تتسارع حركة البيع والشراء. 
ويشكو أحد المستهلكين من التجار ويتهمهم "بذبح المواطنين" في رمضان من خلال رفع الأسعار.

وبعيدا عن لهيب الأسعار لاتزال أبرز معالم رمضان في أربيل تكمن في مساجدها التي تشتهر بها والتي بالكاد تسع المصلين خاصة في صلوات التراويح في كل ليلة من رمضان، والتي تشهد بين كل ركعتين تراتيل الترحيب بالشهر الفضيل في نصفه الأول ثم تراتيل التوديع في النصف الثاني. 
________________
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة