أستراليا تحث مصر على الإفراج عن مواطنها الصحفي بالجزيرة   
الأربعاء 2/3/1436 هـ - الموافق 24/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 6:38 (مكة المكرمة)، 3:38 (غرينتش)

أعربت وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب عن أملها أن تقدم السلطات المصرية على الإفراج عن مواطنها بيتر غريستي الصحفي في شبكة الجزيرة بحلول نهاية العام الجاري.

وأشارت إلى أن قضية غريستي -الذي صدر بحقه حكم بالسجن في مصر- "قيد الدراسة" في مستويات عليا بالحكومة المصرية.

وخلال مقابلة تلفزيونية، حثت بيشوب نظيرها المصري على الإسراع بالإفراج عن غريستي بمناسبة عيد الميلاد، مضيفة أنها متفائلة بالإفراج عنه، ولكنها ليست متأكدة. 

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أشار في نوفمبر/تشرين الثاني إلى أنه يدرس إصدار عفو عن غريستي وصحفيين اثنين آخرين يعملان لدى شبكة الجزيرة أودعوا السجن قبل عام.

يذكر أن محكمة مصرية أصدرت يوم 24 يونيو/حزيران الماضي بحق الزميل باهر محمد حكما بالسجن عشر سنوات، وبسجن الزميلين بيتر غريستي ومحمد فهمي سبع سنوات حضوريا.

كما حكمت بالسجن عشر سنوات غيابيا على الزملاء أنس عبد الوهاب وخليل علي خليل وعلاء بيومي ومحمد فوزي ودومينيك كين وسو تيرتن.

وأدانت جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان وحكومات غربية محاكمة صحفيي الجزيرة، وشككت الأمم المتحدة في استقلالية القضاء المصري.

ومن المقرر أن ينظر في طعن على الحكم الصادر بحق غريستي وزميليه في الأول من يناير/كانون الثاني المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة