عداءان سودانيان يتأهلان لأولمبياد أثينا وبطولة العالم   
الثلاثاء 1424/6/14 هـ - الموافق 12/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أثينا وفيفوس تميمتا دورة الألعاب الأولمبية 2004 في أثينا
تأهل بطلا ألعاب القوى السودانيان نجم الدين علي بابكر وإسماعيل أحمد إسماعيل للمشاركة في بطولة العالم لألعاب القوى للكبار التي ستقام بفرنسا هذا الشهر.

وقد تأهل نجم الدين بعد فوزه بالميدالية الذهبية في سباق 400 متر في بطولة هونفت الدولية بالعاصمة المجرية بودابست السبت الماضي، بينما فاز إسماعيل بالميدالية البرونزية في سباق 800 في البطولة نفسها ليرافق مواطنه في بطولة العالم.

وقد حقق نجم الدين رقما قياسيا جديدا حيث قطع المسافة في 45.35 ثانية وكان الرقم السابق هو 45.95 ثانية.

وتؤهل المراكز التي حققها اللاعبان للمشاركة أيضا في الدورة الأولمبية بأثينا في أغسطس/ آب القادم، حسب الأرقام التأهيلية التي أعلنها الاتحاد الدولي لألعاب القوى نهاية العام الماضي.

وأعرب سكرتير الاتحاد العام لألعاب القوى السوداني صديق أحمد إبراهيم عن أمله بأن يحقق البطلان نجاحات تضاف لإنجازات العداءين السودانيين السابقين المعروفين عالميا مثل الكشيف وخليفة وحاليا محمد يعقوب.

ويعتبر نجم الدين وإسماعيل أول لاعبين سودانيين يصلان لدورة أثينا 2004 على مستوى كل النشاطات وقبل عام كامل من انطلاق الدورة، وهذا يعني -حسب إبراهيم- أن الفرصة ما زالت متاحة لوصول لاعبين سودانيين آخرين.

وكان نجم الدين فاز في يوليو/ تموز الماضي بالميدالية الذهبية والمركز الأول لسباق 400 متر في بطولة العالم لألعاب القوى للناشئين بكندا وأحرز أيضا رقما جديدا لهذه البطولة وهو 46.10 ثانية.

كما حصد خمس ميداليات ذهبية من بين 11 ميدالية ذهبية حصل عليها المنتخب السوداني في بطولة شرق أفريقيا للناشئين لألعاب القوى التي أقيمت بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا في مايو/ أيار الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة