قمر إسرائيلي لرصد إيران والمنطقة   
الخميس 1431/7/12 هـ - الموافق 24/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:08 (مكة المكرمة)، 22:08 (غرينتش)
 
قالت وزارة الدفاع الإسرائيلية إنها أطلقت الثلاثاء قمرا اصطناعيا جديدا للتجسس أرسل بيانات أولية، ويتوقع أن ينقل أولى صوره ذات الدقة العالية خلال أيام.
 
وأوردت الوزارة في بيان أنها أطلقت في وقت متأخر الليلة الماضية القمر الاصطناعي العسكري "أفق 9" من قاعدة جوية جنوب تل أبيب بصاروخ إسرائيلي الصنع من طراز "شافيط".
 
وقال مسؤولون عسكريون إسرائيليون إن القمر الجديد يتميز بقدرته على التقاط صور عالية الدقة بواسطة كاميرات فضائية.
 
ويزن القمر الجديد 300 كيلوغرام ويرتفع مساره في الفضاء مسافة 300 كيلومتر عن الكرة الأرضية.
 
و"أفق 9" يشابه أقمار التجسس الإسرائيلية مثل "أفق 5" و"أفق 7" القادريْن على التقاط صور لأجسام موجودة على الكرة الأرضية بحجم 70 سنتيمترا.
 
ولم يقدم بيان وزارة الدفاع الإسرائيلية أي تفاصيل عن مهمة هذا القمر الصناعي، لكن الإذاعة الإسرائيلية العامة أشارت إلى أنه مثل سابقيه سيتيح التقاط صور فائقة الدقة لمراقبة البرنامج النووي الإيراني.
 
وأوضح رئيس أركان سلاح الجو الإسرائيلي الجنرال نمرود شيفر أن "أفق 9" سيزيد كمية المعلومات التي تجمعها إسرائيل من الفضاء عن دول قريبة وبعيدة.
 
وأشار إلى أن الصور التي سيرسلها ذات جودة عالية جدا وستكون مكملة لمنظومة الأقمار الصناعية الإسرائيلية الموجودة، لافتا إلى أن القمر أرسل بيانات أولية وسينقل أولى صوره خلال أيام.
 
وأوضح أن القمر الجديد قادر على أن يعمل لمدة أربع سنوات وربما أكثر، مؤكدا أنه "سيكون لمن ينظر إلينا سببا جيدا للتحسب منا وسببا جيدا للاعتقاد أننا سنعرف كيف ننفذ ما ينبغي علينا تنفيذه".
 
لكن وزير المالية الإسرائيلي يوفال شطاينيتس قال في تصريحات للإذاعة العامة الإسرائيلية الأربعاء إن إطلاق القمر لا يشكل رد فعل على حدوث تطور في البرنامج النووي الإيراني، بل يأتي ضمن خطة متعددة السنوات.
 
وأشار إلى أن إسرائيل تنتمي إلى الدول المتقدمة في العالم في تطوير الأقمار الصناعية لأغراض التجسس.
 
وإسرائيل -التي يعتقد أنها الدولة النووية الوحيدة في الشرق الأوسط- لا تنفك عن اتهام إيران بالسعي لامتلاك سلاح نووي تحت ستار برنامج مدني، ولا تستبعد الخيار العسكري لمنعها من استكماله. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة