محكمة مصرية تقضي بإعدام سبعة من "بيت المقدس"   
الثلاثاء 1435/12/28 هـ - الموافق 21/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:30 (مكة المكرمة)، 15:30 (غرينتش)

قضت المحكمة العسكرية في مصر بإعدام سبعة أشخاص يشتبه بانتمائهم لجماعة أنصار بيت المقدس في القضية المعروفة إعلاميا باسم قضية "عرب شركس" بمحافظة القليوبية شمالي القاهرة، كما قضت بالسجن المؤبد لاثنين آخرين في القضية ذاتها.

وبحسب موقع صحيفة الأهرام على الإنترنت، وجهت النيابة عدة تهم لهم من بينها "التخطيط لعمليات إرهابية وتلقي تدريبات مسلحة، وإطلاق نيران وصواريخ على سفن بحرية، واستهداف حافلة جنود والهجوم على كمين أمني، حسب وصف أوراق القضية.

كما وجهت لهم تهمة الضلوع في قتل ضابطين من خبراء المفرقعات بالقوات المسلحة أثناء الهجوم على مخبأ لهم بقرية عرب شركس بالقليوبية في مارس/آذار الماضي.

وقالت التحقيقات إن المتهمين فخخوا المكان في قرية عرب شركس، وإن قوات الأمن اعتقلت ثمانية منهم وقتلت ستة آخرين. وتم توقيف المتهم التاسع في وقت لاحق، بحسب مصدر أمني.

وبموجب تعديلات قانونية أقرت في فبراير/شباط الماضي يمكن للمتهمين الطعن على الحكم الذي صدر بعد استطلاع رأي مفتي الجمهورية لتنظره محكمة عسكرية أعلى تسمى اللجنة القضائية العليا وحكمها نهائي.

تجدر الإشارة إلى أن جماعة أنصار بيت المقدس أسست بعد ثورة 2011 في مصر وتبنت إطلاق صواريخ على إسرائيل، لكنها أصبحت لاحقا تتبنى بانتظام هجمات على قوى الأمن المصرية.

وقتل مئات من رجال الجيش والشرطة في هذه الهجمات التي امتد نطاقها من شبه جزيرة سيناء  إلى القاهرة ومدن أخرى.

ووفقا لمسؤولين أمنيين مصريين فإن الجماعة ترتبط بصلات بـتنظيم الدولة الإسلامية الذي تستهدفه الآن ضربات جوية من تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة بعدما اجتاح مساحات واسعة في العراق وسوريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة