زلزال يهز شيلي ولا ضحايا   
الخميس 20/3/1434 هـ - الموافق 31/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 6:19 (مكة المكرمة)، 3:19 (غرينتش)
ضرب زلزال بقوة 6.7 درجات على مقياس ريختر وسط شيلي أمس الأربعاء، وهز المباني في مساحة واسعة من البلاد تمتد حتى العاصمة سانتياغو، ولم تتحدث السلطات عن سقوط ضحايا أو أضرار جسيمة.

ووقع الزلزال في شمال شرق مدينة فالينار التي تقع على بعد 670 كلم إلى الشمال من سانتياغو. وأشار مركز الزلازل في جامعة شيلي إلى أن الهزات الارتدادية التي أعقبتها أدت إلى انقطاع التيار الكهربائي وتوقف شبكة الاتصالات في عدة مدن بمنطقة وسط وشمال البلاد.

وأوضح أن هذه الهزات استمرت لدقيقة وشعر بها سكان خمس مناطق على الأقل في وسط شمال البلاد.

وأعلنت السلطات أن الهزات أدت إلى تحطم زجاج المحلات في كوبيابو والتسبب ببعض الأضرار في المنازل. وحسب نظام الإنذار التابع للبحرية الوطنية، فإن الزلزال "لا يحمل مؤشرات تدعو إلى احتمال وقوع تسونامي".

وأوضحت إدارة المسح الجيولوجي الأميركية أن الزلزال وقع على عمق 47.5 كيلومترا وعلى بعد 596 كيلومترا شمالي سانتياغو، وقال مكتب الطوارئ في شيلي إنه لم ترده تقارير أولية تفيد بوقوع إصابات أو أضرار جسيمة، وقالت القوات البحرية إن الزلزال لا تنطبق عليه الشروط اللازمة لإحداث موجات مد على ساحل البلاد المطل على المحيط الهادي.

وقال رئيس بلدية فالينار القريبة من مركز الزلزال لقناة تلفزيون سيانان شيلي إن بعض جدران المباني في المناطق الفقيرة انهارت. 

وتقع شيلي على ما يسمى بـ"حزام النار في المحيط الهادئ الذي يتركز فيه 85% من النشاط الزلزالي في الكرة الأرضية، وقد سجل في فالديفيا جنوب شيلي سنة 1960 أعنف زلزال على الإطلاق بقوة 9.5 درجات وخلف نحو 5700 قتيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة