البنتاغون ينفق 15 مليار دولار لتطوير سلاح المدرعات   
الثلاثاء 1424/3/20 هـ - الموافق 20/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دبابات أميركية أثناء تدريبات عسكرية (أرشيف-رويترز)
وافقت وزارة الدفاع الأميركية على برنامج تبلغ قيمته 15 مليار دولار لتزويد الجيش بما أطلقت عليه منظومة المستقبل القتالية التي تستبدل أدوات قتالية آلية أو آلية جزئيا بالمدرعات الثقيلة والآليات القتالية الأخرى.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع إن سلاح البر يأمل استخدام هذه الأسلحة الجديدة خلال عشر سنوات. وأوضحت المتحدثة أن "الميزانية الإجمالية لهذا البرنامج تبلغ 14.92 مليار دولار".

ويبذل سلاح البر جهودا لتحقيق "منظومة المستقبل القتالية" تمهيدا للتخلي عن الوحدات البطيئة الحركة والثقيلة, ليتحول قوة سريعة وخفيفة الانتشار. وستتألف هذه المنظومة من 18 نوعا من مختلف الآليات بأطقم أو من دون أطقم, ويتم الاتصال بها عبر أجهزة لاقطة ومنظومات اتصال فائقة التطور توفر لها رؤية شديدة الوضوح لأرض المعركة.

وتعتبر شركتا بوينغ وأبليكايشنز إنترناشيونال كوربوريشن أبرز الشركات التي ستدخل هذا المشروع. وسيبدأ سلاح البر هذه السنة بتشكيل ألوية قتالية أكثر قدرة على الحركة مزودة بالمدرعة سترايكر الجديدة المتوسطة الحجم التي ستتيح له القيام بعمليات انتشار أسرع في حال اندلاع أزمة, في انتظار مدرعات المستقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة