مبعوث أميركي في الصين بشأن نووي كوريا الشمالية   
الثلاثاء 29/10/1427 هـ - الموافق 21/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:49 (مكة المكرمة)، 9:49 (غرينتش)
هيل يدفع من بكين لجولة مباحثات جديدة مع بيونغ يانغ (رويترز-أرشيف)
بدأ كريستوفر هيل -مساعد وزيرة الخارجية الأميركية وكبير المفاوضين بشأن ملف كوريا الشمالية- محادثات مع مسؤولين صينيين للتمهيد للجولة القادمة من المحادثات السداسية التي تهدف إلي إنهاء برنامج بيونغ يانغ للأسلحة النووية.
 
وتأتي هذه الزيارة عقب يوم من تعهد الرئيس الأميركي جورج بوش في فيتنام بالدفع بالجهود لحل الخلاف النووي مع كوريا الشمالية بعد قيامها بإجراء تجربة نووية في التاسع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
 
وأوضح هيل عقب وصوله إلى بكين أنه لا يعرف المدة التي سيبقاها في العاصمة الصينية، وقال للصحفيين في المطار "كما قلنا دائما فإن المحادثات السداسية بين الأطراف بحاجة إلى إعداد جيد جدا ولهذا فإن هذه الزيارة جزء من تلك العملية".
 
ويتوقع أن تحقق زيارة هيل لبكين خطوات جديدة للإسراع بعقد الاجتماع السداسي بعد أن وافقت بيونغ يانغ على العودة إلى المحادثات التي قاطعتها لأكثر من عام ردا على قيود مالية فرضتها أميركا ضدها.

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا بالإضافة إلى الكوريتين فشلوا جميعا -في عدة اجتماعات عقدت خلال الأعوام الثلاثة الماضية- في الوصول إلى حل للخلاف النووي مع كوريا الشمالية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة