المعارضة في زنجبار تؤكد تقدمها بالانتخابات   
الاثنين 29/9/1426 هـ - الموافق 31/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 3:21 (مكة المكرمة)، 0:21 (غرينتش)
الانتخابات لم تخل من مواجهات بين قوات الأمن وأنصار المعارضة (الفرنسية)

أكد حزب المعارضة الرئيسي في زنجبار أنه في طريقه للفوز بعد حصوله على نحو 65% من الأصوات، في بداية عمليات الفرز في الانتخابات التي شهدتها البلاد لاختيار الرئيس وأعضاء مجلس النواب والمجالس المحلية.
   
وقال متحدث باسم حزب الجبهة المدنية المتحدة إنه بعد فرز 10% من الأصوات، فإن الحزب في طريقه لهزيمة حزب تشاماتشا مابيندوزي الذي يحكم أرخبيل الجزر التنزاني منذ أربعة عقود.
   
وأضاف "على الرغم من جميع المشاكل التي واجهتنا يبدو أن الأمر إيجابي للغاية بالنسبة لنا.. حصلنا على نسبة أصوات تقترب من 65%".
 
وذكر مسؤولو حزب الجبهة المدنية المتحدة أن لجنة الانتخابات ستتعرض لضغوط كي تتلاعب بالنتائج، معربين عن خشيتهم أيضا من أنه "بينما تبدو النتائج جيدة فإن لجنة الانتخابات في زنجبار سترفض إقرارها".
 
وقد أقفلت صناديق الاقتراع أمس وبدأت عمليات فرز الأصوات التي من المتوقع أن تستمر خلال الليل، حيث من المنتظر صدور النتائج النهائية الثلاثاء.
 
وقد شهدت الانتخابات مشاركة كبيرة، وبلغ عدد الناخبين المسجلين نصف مليون شخص.
   
ولم تخل الانتخابات من اتهامات بالتزوير، ومصادمات بين قوات الأمن وأنصار المعارضة التي تسعى إلى انتزاع رئاسة زنجبار.
 
وأطلق الجيش الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع، لتفريق نحو 50 متظاهرا كانوا يحتجون على ما أسموه "ناخبين مزيفين" بمكتب اقتراع في البلدة القديمة بالعاصمة ستون تاون.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة