قنبلة مزعومة تلغي لقاء السفير الأميركي مع طلبة كويتيين   
الأحد 25/8/1422 هـ - الموافق 11/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن السفير الأميركي بالكويت أنه ألغى لقاء مع طلبة كويتيين لمناقشة قضية ما أسماه الإرهاب بعد تهديد بوجود قنبلة. وأعرب السفير ريتشارد جونز عن أسفه لوجود من يحاول التهديد باستخدام العنف لتعطيل ما وصفه بالحوار الحضاري لمناقشة القضايا الهامة.

وذكرت السفارة الأميركية بالكويت أن جونز اضطر "لإلغاء حواره مع طلبة جامعة الكويت... وذلك لدواع أمنية نظرا لتلقي مكتب عميد كلية العلوم الاجتماعية إنذارا بوجود قنبلة قبل وقت قصير من بداية لقاء الطلبة بالسفير". وأضافت السفارة أن جونز يتطلع للمشاركة في حوار مع الطلبة وتحديد موعد جديد للقاء.

وكان من المقرر أن يلتقي السفير الأميركي مع طلبة جامعة الكويت لمناقشة الحملة التي تشنها الولايات المتحدة على حركة طالبان الحاكمة في أفغانستان.

يشار إلى أن الكويت أدانت بشدة الهجمات التي تعرضت لها واشنطن ونيويورك في 11 سبتمبر/ أيلول، وأعربت عن تأييدها للحرب الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة