الفيفا ينقل مباراة كوريا الشمالية مع اليابان إلى تايلند   
الثلاثاء 1/4/1426 هـ - الموافق 10/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:18 (مكة المكرمة)، 18:18 (غرينتش)

منتخب كوريا الشمالية سيفتقد تشجيع جماهيره
في لقائه الحساس مع اليابان (الفرنسية-أرشيف)


قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) نقل مباراة كوريا الشمالية مع اليابان ضمن تصفيات آسيا المؤهلة إلى مونديال 2006 من بيونغ يانغ إلى العاصمة التايلندية بانكوك، على أن تقام بدون جمهور عقابا للجماهير الكورية التي قامت بأعمال شغب خلال مباراتين سابقتين ضمن التصفيات ذاتها.
 
وقد رحبت اليابان اليوم الثلاثاء بهذا القرار الذي يصب في مصلحتها خاصة بالنظر إلى حساسية العلاقات بينها وبين كوريا الشمالية بسبب الأوضاع السياسية والتاريخية.
 
وكان الفيفا قد أعلن عن هذه العقوبة يوم 29 أبريل/نيسان الماضي، لكنه لم يحدد مكان إقامة المباراة إلا بعد مرور المهلة المحددة لكوريا الشمالية من أجل استئناف العقوبات التي جاءت ردا على شغب جماهيرها خلال مباراتين مع البحرين وإيران.

ولم يصدر رد فعل فوري على قرار الفيفا من جانب بيونغ يانغ، إلا أن وسائل الإعلام وجهت انتقادات شديدة إلى الفيفا طوال الأيام الماضية بسبب هذه العقوبات.
 
وتسعى اليابان بقوة للفوز بهذا اللقاء الذي سيقام يوم 8 يونيو/حزيران المقبل من أجل تعزيز فرصها في التأهل عن المجموعة الثانية، في حين تسعى كوريا لتحسين صورتها بعد أن خسرت مبارياتها الثلاث الماضية في التصفيات أمام اليابان في طوكيو ثم أمام البحرين وإيران في بيونغ يانغ.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة