الجنرال باراك يتسلم رسميا وزارة الدفاع الإسرائيلية   
الثلاثاء 1428/6/3 هـ - الموافق 19/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:19 (مكة المكرمة)، 15:19 (غرينتش)
باراك في حفل تسلم وزارة الدفاع في تل أبيب(الفرنسية)
بدأ رئيس وزراء إسرائيل الأسبق الجنرال السابق إيهود باراك اليوم الثلاثاء في ممارسة عمله الجديد وزيرا للدفاع الإسرائيلي في تعديل وزاري جديد.
 
وأدى باراك مساء الليلة الماضية اليمين الدستورية بعد فوزه بتأييد أعضاء الكنيست (46 مقابل 22 صوتا).
 
وعين رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت باراك ليحل محل سلفه عمير بيرتس بعد ثلاثة أيام من انتخاب باراك رئيسا لحزب العمل الإسرائيلي الحليف الرئيسي في ائتلاف أولمرت.
 
واكتفى بيرتس بمهامه كنائب بالكنيست بعد أن رفض أن يظل وزيرا دون حقيبة في حكومة أولمرت بزعامة حزب كاديما.
 
واعتمد باراك -وهو رئيس سابق للأركان- في عودته لزعامة حزب العمل على الاستياء في صفوف الحزب من الأسلوب الذي أدار به أولمرت وبيرتس-وكلاهما يفتقران للخبرة العسكرية- حرب لبنان العام الماضي.
 
وانتخب باراك رئيسا للوزراء في نصر ساحق عام 1999 لكنه استقال في أواخر عام 2000 بعد أن فشل في قمع الانتفاضة الفلسطينية.
 
وخسر باراك انتخابات 2001 أمام أرييل شارون الذي خلفه أولمرت عام 2006 بعد إصابته بغيبوبة بسبب جلطة في المخ.
 
وكان باراك أحد أفراد القوات الخاصة التي اقتحمت طائرة بلجيكية خطفت عام 1972 كما تخفى في هيئة امرأة لتنفيذ مهمة في بيروت لاغتيال مقاومين فلسطينيين عام 1976.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة