مقتل ستة أشخاص في أعمال عنف بكشمير   
السبت 1422/3/4 هـ - الموافق 26/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات هندية في سرينغار (أرشيف)
لقي ستة أشخاص مصرعهم بينهم جندي هندي في أحدث مواجهات بين المقاتلين الكشميريين والقوات الهندية في الشطر الخاضع للسيطرة الهندية من ولاية جامو وكشمير المتنازع عليها.

وتشهد الولاية أعمال عنف متصاعدة أدت إلى إعلان نيودلهي الأربعاء الماضي إلغاء الهدنة التي أعلنتها في الولاية منذ ستة أشهر ودعوة باكستان إلى محادثات سلام في نيودلهي.

وقالت الشرطة الهندية إن جنديا قتل وجرح آخر عندما فجر المقاتلون لغما أرضيا في مقاطعة أدهامبور جنوب شرق سرينغار العاصمة الصيفية للولاية. كما لقي مقاتلان كشميريان حتفهما في معركة جرت قرب الحدود الباكستانية شمالي غرب سرينغار. وقتل مدنيان ومقاتل كشميري في حوادث إطلاق نار متفرقة في الولاية.

وتقاتل نحو 12 جماعة كشميرية مسلحة حكم نيودلهي في الولاية منذ عام 1989، وقد أسفرت أعمال العنف منذ ذلك الوقت عن سقوط أكثر من 34 ألف قتيل حسب الإحصاءات الهندية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة