طوكيو متفائلة لاستئناف الحوار بين واشنطن وبيونغ يانغ   
الجمعة 11/4/1426 هـ - الموافق 20/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:23 (مكة المكرمة)، 11:23 (غرينتش)
الملف النووي الكوري الشمالي مازال مصدر قلق لجيرانها وللغرب(رويترز-أرشيف)
أعربت اليابان عن تفاؤلها من قرب استئناف الحوار بين دبلوماسيين أميركيين وكوريين شماليين في نيويورك.
 
وقال المتحدث باسم الحكومة اليابانية هيرويوكي هوسودا إن احتمال فرص استئناف المحادثات السداسية بات أكثر في الوقت الراهن.
 
وكان مساعد المتحدث باسم البيت الأبيض ترنت دافي قد أعلن أن دبلوماسيين أميركيين وكوريين شماليين التقوا في نيويورك في الـ13 من مايو/آيار الجاري، مشيرا إلى أن اللقاء كان لإبلاغ بيونغ يانغ رسائل وليس للتفاوض.
 
وأضاف دافي أن مفاد الرسالة أن على كوريا الشمالية استئناف المحادثات السداسية دون أي شروط ليتسنى الاستمرار في سياسة نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية, مؤكدا أن الجانب الكوري لم يرد بعد على تلك الرسالة.
 
ويأتي هذا التطور بعد إعلان بيونغ يانغ أنها انتهت من استخراج ثمانية آلاف قضيب من الوقود المشع الضرورية لصنع قنابل نووية من مفاعلاتها.
 
وكانت واشنطن قد حذرت بيونغ يانغ من أنها ستعتبر إجراء أي تجربة نووية تحديا وبأنها لن تقف مكتوفة الأيدي حياله مؤكدة أنها قد تحيل ملفها إلى مجلس الأمن الدولي.


 
يذكر أن المفاوضات السداسية التي تشمل كلا من الكوريتين والصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة متوقفة منذ حوالي عام بعد أن عقدت ست جولات منها كان آخرها في يونيو/حزيران 2004 في العاصمة الصينية بكين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة