الأمن الأردني يعتقل عشرة أعضاء من حزب التحرير الإسلامي   
الخميس 1426/12/13 هـ - الموافق 12/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:00 (مكة المكرمة)، 22:00 (غرينتش)

الشرطة الأردنية اعتقلت العشرات من حزب التحرير خلال أربعة أشهر (الفرنسية-أرشيف)

اعتقلت السلطات الأردنية عشرة من عناصر حزب التحرير الإسلامي المحظور خلال اليومين الماضيين.
 
وقال متحدث باسم الحزب إن السلطات الأردنية شنت حملة اعتقالات طالت ثمانية من عناصره أمس الثلاثاء فجر عيد الأضحى في منطقة عمان دون أن يذكر أسباب الاعتقال.
 
وأوضح المتحدث أن من بين المعتقلين أخصائي أمراض القلب في مستشفى الجامعة الأردنية زكريا فالح وأربعة من طلاب الجامعات فضلا عن أحد التجار وتلميذ في التوجيهي.
 
وكانت السلطات الأردنية قد أوقفت قبل يومين عضوين من الحزب المحظور في مخيم للاجئين الفلسطينيين قرب عمان.
 
وبذلك يرتفع عدد الموقوفين من حزب التحرير خلال الأشهر الأربعة الأخيرة إلى أكثر من 30 شخصا حسب المصدر نفسه. وكانت آخر دفعة منهم أوقف أفرادها في أكتوبر/تشرين الأول إثر توزيع مجلة "الوعي" التابعة للحزب على المصلين داخل مساجد في عمان.
 
وأضاف المصدر أن هؤلاء أحيلوا إلى محكمة أمن الدولة بتهمة "الانتماء إلى منظمة غير مشروعة" و"العمل لإقامة دولة الخلافة".
 
وحزب التحرير الذي أسسه الشيخ تقي الدين النبهاني الفلسطيني عام 1953, انتشر في عدد من الدول العربية وهو من أنشط التنظيمات في آسيا الوسطى وخصوصا في طاجيكستان ومنطقة وادي فرغانة.
 
كما أن للحزب فرعا في بريطانيا ظل حتى عام 1996 بقيادة الشيخ عمر بكري الذي منع في أغسطس/آب الماضي من الإقامة في بريطانيا أثناء وجوده في لبنان.
 
ويعيش زعيم حزب التحرير، الأردني عطا أبو رشتي في السر خارج الأردن الذي غادره عام 1998 بعد خروجه من السجن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة